عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: سكان غزة يتسابقون لشراء المواد الغذائية بعد إعلان فرض حظر تجول بسبب كورونا

محادثة
euronews_icons_loading
تهاتف كبير للغزاويين على المحلات التجارية بعد إلان حظر تجول
تهاتف كبير للغزاويين على المحلات التجارية بعد إلان حظر تجول   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

تهافت سكان قطاع غزة مساء الاثنين، على المحلات المواد الغذائية والمخابز من أجل شراء وتأمين احتياجاتهم من الطعام بعد قرار فرض حظر تجول لمدة 48 ساعة في القطاع.

واصطف العشرات من الغزاويين في طوبير طويلة أمام المحلات لقرابة "ساعة ونصف" من أجل شراء الخبز وفق ما ذكره أحمد صيام الذي أضاف أنه فوجئ بإعلان حظر التجول في القطاع والذي " لم يكن متوقعا ولم يكن في الحسبان" وسارع من أجل شراء ما يحتاجه.

وكانت حكومة حماس التي تسيطر على قطاع غزة قد أعلنت ليل الإثنين فرض حظر تجوّل لمدّة 48 ساعة اعتباراً من فجر الثلاثاء، وذلك إثر تسجيل أربع إصابات بفيروس كورونا المستجدّ في مخيّم للاجئين وسط القطاع، في أول تفشّ محلّي للفيروس.

وقال الناطق بإسم وزارة الداخلية إياد البزم في مؤتمر صحافي بمستشفى الشفاء في مدينة غزة قبيل منتصف الليل إنّه "تقرّر فرض حظر تجوال تامّ على جميع محافظات غزّة لمدّة 48 ساعة، بما يشمل مقرّات العمل الرسمية والخاصة والمؤسّسات التعليمية، وإغلاق المساجد وصالات الأفراح والنوادي، ومنع التجمّعات بدءاً من الليل".

بدوره قال الناطق بإسم وزارة الصحة أشرف القدرة في المؤتمر الصحافي نفسه إن القرار اتّخذ بعد "تسجيل 4 حالات إصابة وجميعهم من عائلة واحدة، بفيروس كورونا من داخل مخيم المغازي".

ولفت القدرة إلى أنّ هذا أوّل تفشّ محلّي للفيروس، مذكّراً بأنّ كلّ الإصابات التي سجّلت في القطاع في الأشهر الماضية كانت لعائدين من خارج القطاع وقد ثبتت إصابتهم أثناء وجودهم في مراكز الحجر الصحّي.

وبذلك ترتفع حصيلة الإصابات بالفيروس في القطاع إلى 113 إصابة، بينها حالة وفاة واحدة، بينما سجّلت في الضفة الغربية 18.483 إصابة بالفيروس بينها 128 حالة وفاة.