عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير الخزانة الأمريكي يحمل الديمقراطيين مسؤولية فشل مفاوضات حول خطة اقتصادية جديدة

وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين يتحدث إلى وسائل الإعلام. واشنطن 2020/08/07
وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين يتحدث إلى وسائل الإعلام. واشنطن 2020/08/07   -   حقوق النشر  أندرو هرنيك/أ ب
حجم النص Aa Aa

حمّل وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين الإثنين خصومه الديمقراطيين في مجلسي النواب والشيوخ في الكونغرس المسؤولية، عن فشل المفاوضات حول خطة اقتصادية جديدة لمساعدة الأسر والشركات والمدارس والمجتمعات المحليّة، مشيراً إلى أنّ حلفاءه الجمهوريين سيقترحون الأسبوع المقبل خطّة جديدة.

وقال منوتشين لقناة "فوكس بيزنس" التلفزيونية، إنّ رئيسة مجلس النواب الديمقراطية نانسي بيلوسي وزعيم الأقلية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر "لا يريدان التفاوض بحسن نيّة".

وأضاف منوتشين أنّ الرئيس يريد منّا توفير المزيد من الأموال لمساعدة الأطفال والوظائف، وأنه يمكن ضخّ تريليون دولار أخرى بسرعة في الاقتصاد. وأوضح الوزير أنّ الديمقراطيين رفضوا هذه الخطة، وتقدّموا بخطة أخرى بقيمة 3 تريليونات دولار، لكنّ الطرفين لم يتمكّنا من التوصّل إلى اتّفاق بعد أسابيع عدّة من المناقشات.

وأضاف منوتشين: "كما قلت من قبل، إذا لم يكن هذا كافياً يمكننا دائماً العودة والقيام بالمزيد، ولكن لدينا انتعاش اقتصادي جيّد بفضل عمليات إعادة فتح الاقتصاد"، بعد الإغلاق الذي حتّمته إجراءات مكافحة فيروس كورونا المستجدّ.

ولفت الوزير إلى أنّ قادة الجمهوريين في مجلس الشيوخ سيتقدّمون الأسبوع المقبل بمشروع قانون جديد، يركّز على مساعدة الأطفال والوظائف ويلحظ كذلك حماية قانونية للشركات الصغيرة. ومجلس الشيوخ في عطلة ومن المقرّر أن يستأنف عمله في 8 أيلول/سبتمبر.

ولا يزال الانتعاش الاقتصادي في الولايات المتحدة بطيئاً وكذلك حال الإنفاق الاستهلاكي، في حين يواجه عودة الأميركيين إلى العمل عائق يتمثّل في أنّ العديد من المدارس لا تزال مغلقة، بسبب جائحة كوفيد-19.

viber