عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

1.368 سنة سجنا أو 40 عقوبة مؤبد.. هكذا تم الحكم على منفّذ هجوم على ملهى ليلي في اسطنبول

محكمة سليفري التركية تحت حراسة مشددة أثناء النطق بالحكم على أحد عناصر داعش الذي حكم عليه ب40 عقوبة بالمؤبد على خلفية الهجوم على ناد ليلي ليلة رأس السنة عام 2017
محكمة سليفري التركية تحت حراسة مشددة أثناء النطق بالحكم على أحد عناصر داعش الذي حكم عليه ب40 عقوبة بالمؤبد على خلفية الهجوم على ناد ليلي ليلة رأس السنة عام 2017   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

حكمت محكمة تركية، الاثنين، على عنصر يشتبه في انتمائه لتنظيم الدولة الإسلامية داعش، بالسجن مدى الحياة لاتهامه بالضلوع في هجوم على ملهى ليلي في اسطنبول في رأس السنة الميلادية عام 2017

وأدين الأوزبكي عبد القادر مشاريبوف بـ 39 تهمة قتل، واحدة عن كل ضحية، وواحدة عن محاولة الإطاحة بالنظام الدستوري.

وصدر ضده 40 حكماً منفصلاً مدى الحياة (دون إمكانية عفو مبّكر).

كما حُكم عليه بما مجموعه 1.368 سنة على خلفية محاولة قتل 79 شخصاً أصيبوا في الهجوم.

وقع الهجوم عندما أطلق مسلح النار على ملهى رينا الليلي في اسطنبول حيث كان يحتفل مئات الأشخاص بالعام الجديد.

وفرّ المسلح من مكان الحادث وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) لاحقا مسؤوليته عن المجزرة.

وكان معظم القتلى من الاجانب.

وقالت وكالة أنباء الأناضول الرسمية إن مشاريبوف قد اعترف في البداية بأنه نفذ الهجوم لكنه تراجع عن اعترافاته خلال إحدى جلسات محاكمته في شباط / فبراير 2019، مؤكدا أنه ليس الفاعل وليس "الشخص الذي كان يحمل سلاح الكلاشنيكوف" الذي شوهد خلال الهجوم.

في كلماته الأخيرة وأثناء تقديم إفادته الاثنين، دفع مشاريبوف ببراءته، قائلاً إن شهاداته الأولية أُخذت تحت "التعذيب والضغط".

وقالت وكالة الأناضول إنه أصرّ على عدم وجود أدلة كافية ضدّه. ومن المتوقع أن يستأنف مشاريبوف قرار إدانته.

وتعرضت تركيا لسلسلة هجمات شنها مسلحون أكراد وداعش على مدى السنوات الخمس الماضية.