عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو لـ"أول حلاقة في الطائف" للرجال يثير الجدل في السعودية

محادثة
خلال عرض مسرحي في سويسرا (أرشيف)
خلال عرض مسرحي في سويسرا (أرشيف)   -   حقوق النشر  KEYSTONE/ Peter Schneider
حجم النص Aa Aa

لاتزال المرأة في السعودية تحصد الاهتمام وتثير الجدل في كل مرة حينما يتعلق الأمر بممارستها فعلاً "منافياً لتقاليد المجتمع المحافظ" أو وقيامها بعمل ارتبط، تاريخياً، بالذكور فقط.

وفي اليومين الماضيين أثارت مواقع التواصل الاجتماعي قصة امرأة سعودية تشتغل في صالون حلاقة مخصص للرجال.

ووفق فيديو متداول على تويتر تظهر امرأة وهي تقوم بقص شعر طفل فيما يقوم رجل بتصويرها بهاتفه قائلاً "وفاء سعودية ..ورمز للسعودية وفخر للسعودية تحلق... في الطائف".

وقالت "وفاء" في الفيديو "أريد أن أقول لكل بنت سعودية وشاب سعودي اعتمد على نفسك واشتغل مهما كانت الشغلة... سواء مبلغ عالي مبلغ قليل اعتمد على نفسك اكسب مهنة...اكسب خبرة".

وتوالت ردود أفعال السعوديين على الفيديو عبر هاشتاغ #أول_حلاقة_سعودية_في_الطائف أين عبر عدد منهم عن دعمهم للحلاقة.

في حين كان لفئة أخرى رأي مخالف حيث انتقدوا الخطوة التي وجدوا فيها "إهانة و إذلالا" للمرأة السعودية.

وتأسف مغردون على واقع "تمكين المرأة السعودية" في الممكلة.

ووجدوا أن عمل المرأة في مجال "مخصص للرجال" فيه "مزاحمة له" متسائلين عن من سيقوم "بتربية الابناء والاهتمام بهم وتعليمهم؟".

وقالت مغردة "لن يؤيدها ....إلا من كان هدفه إذلال الفتاة السعودية...لأنها تعمل في أرذل المهن...فتيات اخترعن وحصلن على أعلى الشهادات..لم يفتخروا بهن...".

فيما أشار مغرد إلى ما وصفه بالإنحدار من قبل وزارة العمل السعودية.

ومع تزايد الانتقادات والرفض لما جاء في الفيديو ظهرت الحلاقة السعودية في فيديو جديد أوضحت من خلاله أن محلها يستقبل الأطفال فقط وليس الرجال.

لكن هذا التوضيح لم يمنع من استمرار الجدل، حيث كتب مغردون أن استقبال الأطفال "ليس مبرراً" لتسمح بدخول الرجال الذين يرافقون أطفالهم لأنه يفتح الباب الاختلاط.

وتم إغلاق صالون الحلاقة عقب الضجة التي أثيرت حوله، لكن سبب الإغلاق كان انتهاء مدة الترخيص وفق وسائل إعلام محلية وليس بسبب عمل المرأة فيه.