عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إصابات قياسية لكورونا في فرنسا وبريطانيا

محادثة
euronews_icons_loading
اختبارات كوفيد-19 في مارسيليا
اختبارات كوفيد-19 في مارسيليا   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

سجلت فرنسا 16,096 إصابة جديدة بكوفيد-19 في غضون 24 ساعة، وهو رقم قياسي منذ إطلاق اختبارات الكشف عن الفيروس على نطاق واسع في البلاد، وفقًا للبيانات الصادرة مساء الخميس عن مديرية الصحة العامة الفرنسية.

وقالت مديرية الصحة إنه بينما تم الإعلان عن إجراءات احتواء جديدة الأربعاء، توفي 52 مريضًا بكوفيد-19 خلال 24 ساعة في المستشفى ليصل إجمالي الوفيات جراء الفيروس في البلاد إلى 31,511.

وسُجل الرقم القياسي السابق للإصابات خلال يوم واحد في فرنسا يوم 19 أيلول/سبتمبر بـ13,492 حالة.

وأضافت مديرية الصحة الفرنسية في بيانها أن أكثر من 4,250 مصاباً قد نُقلوا للعلاج بالمستشفيات خلال الأسبوع المنصرم بينهم 718 يعالجون بوحدات الرعاية المركزة.

وسجلت بريطانيا أيضاً رقماً قياسياً للإصابات خلال يوم واحد برصيد 6,632 إصابة يوم الخميس بالإضافة إلى 40 حالة وفاة.

وبذلك يرتفع عدد الوفيات إلى 41,902 منذ بدء أزمة الفيروس في بريطانيا.

وقالت إيفون دويل، مديرة الصحة العامة بإنجلترا، إن الرقم يشير إلى "تحذير صارخ" من عودة تفشي الوباء بالبلاد.

أ ب
بريطانياأ ب

وأعاد كلا البلدين فرض إجراءات للحد من انتشار الفيروس، حيث أعلن وزير الصحة البريطاني مات هانكوك إغلاق الحانات والمطاعم بكافة أنحاء البلاد في العاشرة مساء كحد أقصى مع إغلاق المتاجر التي تعجز عن تطبيق الإجراءات الصحية اللازمة.

كذلك تحظر بريطانيا التجمعات التي تضم أكثر من ستة أشخاص ينتمون لأسرتين بمنزلين على أقصى تقدير.

واتبعت فرنسا نفس النهج بالنسبة لتوقيتات إغلاق الحانات والمطاعم، في 11 مدينة منها العاصمة باريس، كما أمرت بإغلاق تام للحانات والمطاعم في مدينة مارسيليا وجزيرة غواديلوب بدءا من السبت مع حصر التجمعات على 10 أشخاص على حد أكثر.

ودعا الاتحاد الأوروبي الخميس الدول الأعضاء إلى تشديد القيود "على الفور" في مواجهة بؤر جديدة لوباء كوفيد-19 للتصدي للموجة الثانية من تفشي الفيروس.

وقالت المفوضة الأوروبية لشؤون الصحة ستيلا كيرياكيدس خلال مؤتمر صحافي "على كل الدول الأعضاء اتخاذ إجراءات فورية مع ظهور أولى المؤشرات إلى بؤر جديدة" مضيفة "قد تكون هذه فرصتنا الأخيرة لتجنب تكرار الوضع الذي شهدناه في الربيع الماضي".

viber