عاجل
euronews_icons_loading
شاهد: وللجمال أشكالٌ وأحجام.. عرض أزياء في باريس يكسر الصورة النمطية للموضة

تحدى المئات من النساء الأمطار الغزيرة ومخاطر انتشار فيروس كورونا المستجد للمشاركة في عرض أزياء فريد من نوعه في العاصمة الفرنسية باريس.

وعلى عكس القوام الرشيق المعهود لعارضات الأزياء، شاركت في العرض المسمى "إيجابية الجسد" نساء ذوات أشكال وأوزان مختلفة للتوعية بالاستمتاع بجمال النساء أيا كان مظهرهن.

وقالت جورجيا ستين، وهي إحدى منظمات العرض: "الهدف من عرض الأزياء هذا هو أن يتمكن الجميع من التعرف على أنفسهم، وأن يقبل الجميع أنفسهم كما هم. إنها لفتة طيبة تجاه النفس والآخرين، مهما كان العمر، ومهما كان نوع الجسم، ومهما كانت الإعاقة ، وأيا كان المرض".

وتسعى حركة "إيجابية الجسد" إلى تشجيع النساء على عدم الخجل من أوزانهن التي قد تعتبر "غير مثالية" طبقاً لمعايير صناعات الموضة والأزياء التجارية العالمية.

No Comment المزيد من