عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس بلدية نيويورك يريد إغلاق تسعة أحياء لوقف انتشار كورونا

محادثة
حي فلاتبوش في بروكلين- نيويورك.
حي فلاتبوش في بروكلين- نيويورك.   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلن رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلازيو الأحد أن المدينة مستعدة لإعادة إغلاق المدارس والمتاجر غير الأساسية في تسعة أحياء في بروكلين وكوينز حيث سجل ارتفاع كبير في الاصابات بفيروس كورونا المستجد منذ أسبوعين.

وقال رئيس البلدية الديمقراطي إنه يريد إعادة عزل هذه الأحياء اعتبارا من الأربعاء وينتظر موافقة حاكم نيويورك أندرو كومو.

في حال موافقة كومو، فستكون المرة الأولى التي تضطر فيها أكبر مدن الولايات المتحدة للعودة الى الإغلاق بعدما اعتبرت نموذجا في التعامل مع هذه الأزمة الصحية الناجمة عن وباء كوفيد-19 الذي تسبب بوفاة حوالي 24 ألف شخص فيها.

وتسبب فيروس كورونا المستجد بوفاة ما لا يقل عن 1,034,396 شخصا في العالم منذ أبلغ عن ظهور المرض في الصين نهاية كانون الأول/ديسمبر، بحسب مصادر رسميّة. كما أصيب أكثر من 34,989,300 شخص حول العالم بفيروس كورونا المستجد، تعافى 24,127,400 منهم حتى اليوم.

والولايات المتحدة هي البلد الأكثر تضرراً من حيث عدد الوفيات مع تسجيلها 209,399 وفاة تليها البرازيل بـ 145,987 ثم الهند بـ 101,782.

ووصل الفيروس إلى البيت الأبيض الأمريكي، حيث أعلن الرئيس دونالد ترامب اصابته بكوفيد-19 ونُقل إلى المستشفى . وفي فيديو نشر على تويتر مساء السبت قال ترامب أنه يشعر "بتحسّن كبير"، واعدا بـ"العودة قريبا" ومشيراً في الوقت نفسه إلى أن الأيام المقبلة تشكل "الاختبار الحقيقي" بالنسبة إليه.

وأقر كبير موظفي البيت الأبيض مارك ميدوز السبت بأن الأطباء كانوا "قلقين جداً" إزاء صحته، مضيفاً "لم ترد أبداً فكرة نقل السلطة ولم يكن هناك خطر" بحصول ذلك.

viber