عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بريطانية تتهم وزير التسامح الإماراتي بالإعتداء الجنسي عليها

نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح الإماراتي
نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح الإماراتي   -   حقوق النشر  Kamran Jebreili/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

اتهمت البريطانية كيتلين ماكنمارا التي تبلغ من العمر 32 عاما وزير التسامح الإماراتي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان بالاعتداء الجنسي عليها عند عملها على إطلاق مهرجان "هاي" الأدبي بأبو ظبي. وأشارت صحيفة "صنداي تايمز" إلى أن كيتلين ماكنمارا أكدت أنها تعرضت للإعتداء خلال شباط/فبراير من طرف الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، أحد أفراد الأسرة الحاكمة في أبو ظبي.

وقالت الصحيفة إن ماكنمارا، التي سافرت إلى الإمارات للعمل على إطلاق المهرجان الأدبي هناك، ادعت أنها تعرضت للاعتداء من قبل الشيخ عندما التقيا في فيلا على جزيرة نائية.

وروت ماكنمارا أن وزير التسامح الإماراتي اتصل بها ودعاها للعشاء في محل إقامته، وكانت تظن أن الدعوة تدخل في إطار مناقشة الاستعدادات لافتتاح مهرجان "هاي" أبوظبي، ولكن الأمور سارت عكس توقعاتها.

ورفضت وزارة الخارجية الإماراتية التعليق على القضية، وعندما سئلت شرطة العاصمة البريطانية عن القضية، أكدت أن سيدة اتصلت بالشرطة في الـ 3 تموز/يوليو للإبلاغ عن مزاعم اغتصاب، وقالت إنها أخذت بيانًا أوليًا منها. ووافقت مكنمارا في وقت لاحق على الكشف عن هويتها من قبل "صنداي تايمز" التي نشرت صورتها على الصفحة الأولى.

وقالت كارولين ميشيل، رئيسة مهرجان "هاي" إن زملاءها ملتزمون بدعم ماكنمارا في التماس الإجراءات القانونية، مشيرة إلى أن المهرجان لن يعود إلى أبو ظبي إذا ظلّ الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان في منصبه. وأضافت ميشيل في بيان: "ما حدث لصديقتنا وزميلتنا كيتلين ماكنمارا في أبو ظبي في شباط/فبراير الماضي كان انتهاكا مروعا وإساءة شائنة للثقة والموقف".

وأوضحت أن "الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان سخر من مسؤولياته الوزارية وقوض بشكل مأساوي محاولة حكومته العمل مع مهرجان هاي لتعزيز حرية التعبير وتمكين المرأة".

ودفعت وزارة التسامح ثمن المهرجان الذي استمر أربعة أيام في أبو ظبي، والذي أقيم في أواخرشباط/فبراير وشارك فيه عدد كبير من المؤلفين المشهورين.

للتذكير، حظي وزير التسامح الإماراتي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان باهتمام دولي عندما استضافت الإمارات العربية المتحدة البابا فرنسيس في شباط/فبراير من العام 2019.