عاجل
Advertising
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بعد تأخير طويل... فيسبوك تطلق خدمة المواعدة في أوروبا

صفحة بدء تشغيل تطبيق فيسبوك على الهاتف الذكي
صفحة بدء تشغيل تطبيق فيسبوك على الهاتف الذكي   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

طرحت شركة فيسبوك خدمة المواعدة الناشئة الخاصة بها للمستخدمين الأوروبيين بعد شهور من التأخير بسبب مخاوف لدى الجهات التنظيمية المحلية تتعلق بحماية البيانات.

وقالت الشركة الخميس إن خدمة التعارف على فيسبوك هي خدمة اشتراك تتيح لأعضاء الشبكة الاجتماعية العثور على شركاء رومانسيين، على الرغم من أن الخدمة لن تتطابق مع المستخدمين وأصدقائهم الحاليين.

وأشارت الشركة في بيان "نحن بصدد إطلاق خدمة المواعدة في أوروبا لمساعدة المزيد من الناس على إيجاد علاقات ذات مغزى من خلال الأشياء المشتركة بينهم، مثل الاهتمامات والمجموعات والهوايات".

هذا وأطلقت فيسبوك خدمة المواعدة في الولايات المتحدة العام الماضي بعد أن تم الإعلان عنها في البداية في العام 2018.

التوسع بهذه الميزة حتى أوروبا سيضع الشركة أمام الكثير من المنافسة من قبل تطبيقات شهيرة في هذا المجال مثل تيندر Tinder وأوكيكوبيد OkCupid التابعة لشركة بامبل Bumble وبادوا Badoo وماتش غروب إنك Match Group Inc.

وكان إطلاق خدمة المواعدة قد تأجل في أوروبا من الموعد السابق، الذي كان مقرراً في شباط/ فبراير الماضي، بعد تدخل ضباط من لجنة حماية البيانات الأيرلندية، رأوا أن الإعلان عن الخدمة من قبل فيسبوك قبل عشرة أيام فقط كان مهلة قصيرة الأجل للغاية.

وقال غراهام دويل، نائب المفوض في الوكالة الأيرلندية للرقابة، في مقابلة هذا الأسبوع إن فيسبوك قدم منذ ذلك الحين "توضيحات مفصلة" حول معالجة البيانات الشخصية في سياق ميزة المواعدة، وأضاف: "سنواصل مراقبة المنتج عند إطلاقه في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي هذا الأسبوع".

طرح خدمة المواعدة يأتي وسط إعادة فرض قواعد التباعد الاجتماعي وعمليات الإغلاق على مستوى المدن في جميع أنحاء أوروبا للسيطرة على انتشار مرض كوفيد-19.

في آذار/ مارس الماضي أعلنت تطبيقات المواعدة الشهيرة أنها شهدت زيادة في عدد المستخدمين حيث أُجبر الناس على البقاء في المنزل والتحول إلى هذه التطبيقات من أجل الرفقة.

viber

خدمة المواعدة على فيسبوك تراعي ظرف الوباء التاجي لأنها توفر ميزة الدردشة عبر الفيديو بين الأشخاص المتطابقين، وقالت الشركة إنها حرصت قبل إطلاق الخدمة على الحفاظ على خصوصية المستخدمين، مع إبقاء استخدام خدمة المواعدة بعيدًا عن استخدام الموقع الاجتماعي المعتاد.

المصادر الإضافية • بلومبرغ