عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

علماء دنماركيون ينجحون في تحويل دم الخنازير إلى مسحوق بروتين للاستهلاك البشري

محادثة
لحم الخنزير
لحم الخنزير   -   حقوق النشر  Copyright Getty via Canva
حجم النص Aa Aa

قام باحثون دنماركيون بتجارب تعتمد على تحويل دم الخنازير إلى مصدر مسحوق بروتين يضاف إلى الطعام. قد لا يبدو الأمر مثيرا للشهية خلال الوهلة الأولى ، لكن فريقًا علميا في جامعة كوبنهاغن يعتقد أنه يمكن أن يكون دم الخنازير مصدرا يشتق منه البروتين يستفيد منه بنو البشر.

و نظرًا لقيمته الغذائية العالية، حيث تحتوي دماء الخنازير على نسبة 90 في المائة من البروتين ، يقول العلماء إنه يمكن استخدامه كمكمل في مجموعة متنوعة من الأطعمة بدلاً من ذلك

مسحوق البروتين الذي أنتجه الفريق لونه أبيض وله مذاق محايد ، لذلك لن يغيّر نكهة أي منتج تمت إضافته إليه. يمكن استخلاص 5000 طن من مسحوق البروتين النقي من 60 ألف طن من الدم بطريقة تستخدم فيها فاكهة البابايا. تمتلك البابايا إنزيمًا يمكنه استخراج البروتين من الدم ، بينما يتم تحيد عنصر الحديد ، والذي يمكن استخدامه بعد ذلك في المكمّلات الغذائية.

الأستاذ المشارك في الدراسة وكبير الباحثين رينيه لامتش يقول " إننا نعمل على زيادة استدامة الإنتاج من خلال الاستفادة من دم الخنازير كمصدر بروتين للاستهلاك البشري" مضيفا "من المرجح أن يلبي احتياجات عدد متزايد من الناس من البروتين في المستقبل من خلال مصادر الغذاء البديلة".

يعتقد الأستاذ رينيه لامتش أن مسحوق البروتين المشتق من دم الخنازير يمكن استخدامه في العديد من الأطعمة والمشروبات ، من خلال مزجه داخل العصائر أو الآيس كريم أو الشوكولاتة. كما يرى أن مسحوق البروتين يمكن استخدامه حتى لمساعدة كبار السن بغية الحصول على ما يكفي من العناصر الغذائية عندما يتعين عليهم الذهاب إلى المستشفيات أو دور الرعاية.

ويقول في هذا الصدد " لقد اختبرنا المسحوق في قالب شوكولاتة ، وكذلك من خلال وضعه داخل كرات اللحم المقدمة للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 65 عامًا فما فوق" مضيفا " حققنا نتائج إيجابية حيث يمكن أن يواجه كبار السن صعوبة في الحصول على ما يكفي من البروتين في وجباتهم الغذائية عندما يبدأون في تناول كميات أقل في الوقت الذي تحتاج أجسامهم إلى بروتين إضافي ".

على الرغم من الاستخدامات العديدة المحتملة لبروتين دم الخنازير، فإن منظمات حقوق الحيوان مثل PETA تشعر بعدم الارتياح لهذه الاخبار.

تعتقد المنظمة غير الربحية أنه من غير الأخلاقي، الدعوة إلى استخدام الحيوانات في صناعة المواد الغذائية ، وكذلك في تجارة الملابس والمختبرات وفي صناعة الترفيه. مؤكدة أنه ليس مقبولا استهلاك الحيوانات أو المنتجات الحيوانية بأي شكل من الأشكال ، لأن المخلوقات ستتحمل بلا شك المعاناة نتيجة لذلك.

وفي حديث لبرنامج يورونيوز لينفينغ، قالت مديرة منظمة PETA بشأن إمكانية استخدام دم الخنازير لإنتاج مسحوق البروتين : "لسنا بحاجة إلى تطوير طرق جديدة لاستغلال كل طرف وعظام وقطرة دم من الخنازير والحيوانات الأخرى" موضحة "ما نحتاجه هو الابتعاد عن استغلال الإنتاج الحيواني والذي يعتبر أحد أهم العوامل المساهمة في تغيّر المناخ وسبب المعاناة والألم الهائل لمليارات الحيوانات اللطيفة والذكية كل عام".

ومضت قائلة: " لا يوجد سبب لاستهلاك لحم أو سوائل الحيوانات ، وأفضل طريقة، لخلق مستقبل أخضر مستدام هي ترك الخنازير وجميع الحيوانات الأخرى خارج أطباقنا. "

على أي حال ، لا يبدو أن مسحوق البروتين سيكون متاحًا في الأسواق قريبا ، في الوقت الحالي ، لا يزال الفريق الدنماركي بحاجة إلى الاستثمار من أجل طرح خططهم العلمية ، والتي يزعمون أن لديها القدرة على تقليل إنتاج اللحوم ومساعدة البيئة.

يقول الأستاذ المشارك في الدراسة وكبير الباحثين رينيه لامتش : "يجب أن يكون المستثمر الصناعي على استعداد لاختبار ذلك مع المستهلكين". يواجه البروتين المأخوذ من دم الخنزير التحدي نفسه،أي ذلك الذي تواجهه الحشرات، فيعتبر الناس أن استخدام بعض مشتقاتها لأغراض طبية أمر مثير ، لكن التعود عليها يستغرق وقتًا ". ويشير إلى أن الصين قد تكون مهتمة ، لأن البلاد تعد بالفعل سوقًا رئيسيًا لتصدير لحم الخنزير الدنماركي.