عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بايدن: لن أعلن فوزي لكننا سنكسب في النهاية بأغلبية عظمى

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
جو بايدن
جو بايدن   -   حقوق النشر  Carolyn Kaster/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

توجه جو بايدن، مرشح الحزب الديمقراطي بكلمة للأمريكيين، في مؤشّر إلى تصاعد ثقة المعسكر الديمقراطي في الفوز على دونالد ترامب الذي دعا في المقابل منافسه إلى عدم ادّعاء فوزه "بشكل خاطئ" في الانتخابات.

وألمح بايدن في كلمة مقتضبة أنه لن يعلن فوزه بالانتخابات، وأنه واثق منه، مؤكدا أنه سيعمل بجد لخدمة كل الأمريكيين الذين انتخبوه أو لم ينتخبوه.

وقال بايدن "أعزّائي الأميركيّين، ليس لدينا حتّى الآن إعلان نهائي للنصر، لكنّ الأرقام تقدّم صورة واضحة ومقنعة: سوف نفوز في هذه الانتخابات"، معبّرًا كما في اليوم السابق عن ثقته في نتيجة احتساب أوراق الاقتراع.

كما شدد على المساعي المتواصلة لاحتساب أصوات كل الأمريكيين الذين أدلوا بها لتحديد مرشحهم في الانتخابات الرئاسية.

وأضاف"سنفوز في نيفادا وجورجيا وبنسلفانيا.. سنفوز بأريزونا لأول مرة كحزب ديمقراطي منذ 4 عقود.".

وألمح إلى أنه سيفوز في هذا السباق بأغلبية واضحة، وأنه قد يحصل على نحو 300 صوت في المجمع الانتخابي.

وأكد أنه سيضع خطة لمواجهة كورونا بدءاً من اليوم الأول له في البيت الأبيض، مشيرا إلى أن لديه تفويضاً بشأن فيروس كورونا والاقتصاد وتغير المناخ والعنصرية الممنهجة.

ودعا أنصاره إلى الهدوء والصبر، ودعا الأمريكيين إلى الوحدة ونبذ الخلاف.

وبعد الكلمة أطلق بايدن مجموعة من التغريدات عبر حسابه في تويتر، قال في إحداها:"أعلم أن التوتر قد يكون مرتفعا بعد هذه الانتخابات، لكن علينا أن نبقى هادئين، وأن نترك المجال لاحتساب كافة الأصوات".

وقال بايدن في تغريدة أخرى:"قد نكون خصوما، لكننا لسنا أعداء، نحن أمريكيون".

وكان الرئيس دونالد ترامب قد كتب على تويتر "ينبغي على جو بايدن ألا يدّعي بشكل خاطئ انتصاره بالرئاسة. يمكنني أنا أيضًا أن أدّعي ذلك. الإجراءات القانونيّة بدأت للتوّ".

وقدّم الحزب الجمهوري في بنسلفانيا طلبًا إلى المحكمة العليا الجمعة لوقف احتساب أوراق الاقتراع التي وصلت بشكّل متأخّر في الولاية، وذلك تزامنًا مع تصدّر بايدن للنتائج وتأخّر ترامب.

وسيفوز بايدن بالسباق إلى البيت الأبيض في حال حُسمت نتائج ولاية بنسلفانيا لصالحه.

وطلب الحزب الجمهوري في التماسه، إصدار قرار قضائي عاجل لوقف تسليم آلاف أوراق الاقتراع الواردة عبر البريد بعد يوم الانتخابات والتي يسود ظنّ بأنّها تصبّ في صالح بايدن. ويطلب الالتماس من المحكمة توجيه أمر إلى مسؤولي الانتخابات في بنسلفانيا لاستبعاد أوراق الاقتراع الواردة بعد يوم الثلاثاء وعدم احتسابها.

ووسط عدم إعلان أيّ من وسائل الإعلام الأميركيّة البارزة فوزَ أحد المرشّحَين، قالت الرئيسة الديمقراطية لمجلس النواب نانسي بيلوسي إنّ "من الواضح" أنّ بايدن يتّجه إلى "الفوز" بالسباق إلى البيت الأبيض.

وتابعت "الرئيس المنتخب بايدن يتمتّع بتفويض قوي ليحكم"، مستخدمةً العبارة التي تُطلق على الفائز في الانتخابات حتّى تولّيه مهمّاته في كانون الثاني/يناير. ويتوجّه نائب الرئيس السابق، بكلمة إلى الأميركيّين مساء الجمعة، وفق ما أفاد مصدر من حملته وكالة فرانس برس.

وكان ترامب أصدر بيانًا هادئًا قطع مع كلامه الغاضب مساء الخميس، التزم فيه بعض المبادئ الكبرى ودعا إلى احترام الشفافية.

ووسط تقدّم عمليّات فرز الأصوات ببطء شديد، انقلب منحى التنافس بين الرجُلين، وصار بايدن خلال النهار متقدّماً على ترامب للمرّة الأولى منذ الثلاثاء في ولاية بنسلفانيا بأكثر من 12 ألف صوت.

وبالنظر إلى تقارب النتائج، لم تُعلِن أيّ وسيلة إعلام أميركية بارزة فوز أحد المرشحين في هذه الولاية الواقعة في الشمال الأميركي الصناعي والتي تمنح 20 ناخباً كبيراً وكان ترامب فاز فيها عام 2016.

وكان متوقّعًا اتّساع الفارق بين المرشّحَين مع تقدّم الفرز للأصوات المرسلة عبر البريد، إذ إنّ 80% تأتي لصالح بايدن.

وفي حال فوز بايدن في بنسلفانيا، سيُصبح الرئيس الـ46 للولايات المتحدة أيّاً تكن النتيجة في بقية الولايات.

- إعادة الفرز في جورجيا -

كما أنّ نتائج فرز الأصوات في ولاية جورجيا التي لم يفز فيها أيّ مرشّح أو رئيس ديمقراطي منذ 1992، بدأت صباحاً تميل صوب بايدن، إلى أن ابتعد عن منافسه بأكثر من 1500 صوت.

غير أنّ الوزير في الولاية براد رافنسبرغر قال إنّه "في ظل هامش ضيّق إلى هذا الحدّ، ستتم إعادة فرز الأصوات في جورجيا". ويحتاج المرشح في السباق إلى البيت الابيض، إلى غالبية من 270 صوتا في الهيئة الناخبة، فيما يحوز بايدن حاليا على ما بين 253 إلى 264 صوتا إذا ما جرى احتساب ولاية أريزونا لصالحه، في مقابل 214 صوتا لترامب.

وبعكس المسار في بنسلفانيا وجورجيا، كان ترامب يستفيد بشكل مباشر في ولاية أريزونا من تمديد عمليات الفرز، إذ كان يلاحق بايدن المتصدر فيها، بما يتهدد المرشح الديمقراطي بخسارة الـ11 ناخبا كبيرا الذين تتيحهم هذه الولاية.

- ترامب معزول أكثر -

كان الرئيس الأميركي جدّد الاتّهامات بحصول عمليّات تزوير، دون أن يقدّم أيّ دليل عليها.

وقال أمام صحافيين في البيت الأبيض "إذا أُحصيت الأصوات القانونية أفوز بسهولة. إذا أحصيت الأصوات غير القانونيّة، يمكنهم أن يحاولوا أن يسرقوا الانتخابات منا".

وأكّد فريق حملته الجمعة أنّ الانتخابات الرئاسية "لم تنته بعد"، مشيرًا إلى أنّ "التقديرات الخاطئة التي تُعلن فوز جو بايدن تستند إلى نتائج بعيدة عن أن تكون نهائيّة في أربع ولايات".

وبدا الرئيس الـ45 للولايات المتحدة معزولاً ضمن حزبه، الجمهوري، في ظل ما أطلقه من اتّهامات بأنّه سيكون ضحيّة "سرقة" الانتخابات.

وقال حاكم نيوجيرسي السابق وحليف الرئيس، كريس كريستي، عبر محطة "ايه بي سي"، "لم نسمع الحديث عن أيّ دليل"، محذّرًا من خطر تأجيج التوتّر دون عناصر ملموسة.

viber