عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أنقرة تقول إنها ستشرف مع موسكو على تطبيق وقف إطلاق النار في ناغورني قره باغ

محادثة
عاجل
عاجل   -   حقوق النشر  يورونيوز
حجم النص Aa Aa

أكدت الرئاسة التركية الثلاثاء أن أنقرة ستشرف مع موسكو على تطبيق وقف إطلاق النار في ناغورني قره باغ من مركز مراقبة مشترك، وذلك بعد مكالمة هاتفية بين الرئيس التركي رجب طيب إردوغان ونظيرعه الروسي فلاديمير بوتين.

وقال إردوغان لبوتين خلال المكالمة إن "تركيا ستُجري أيضاً أنشطة مراقبة ورصد مع روسيا، من خلال مركز مشترك"، معتبرا أن موسكو "تتحمل مسؤولية كبيرة في هذا الصدد"، وفق الرئاسة التركية.

وأضاف المصدر نفسه في بيان أن هذا المركز سيُقام في مكان تحدّده أذربيجان، في إحدى الأراضي التي استعادتها باكو أخيرا، من دون تفاصيل إضافية عن موعد القيام بذلك أو الوسائل التي ستعتمد.

ووقعت أذربيجان وأرمينيا الإثنين برعاية روسيا اتفاقا لإنهاء العمليات القتالية في إقليم قره باغ بعد ستة أسابيع من المواجهات الدامية.

بدأ تنفيذ الاتفاق الإثنين في الساعة 21,00 ت غ، ووقعه رئيس أذربيجان إلهام علييف ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان والرئيس فلاديمير بوتين.

وفي إطار الاتفاق الذي لم يتضمن إشارة إلى تركيا، باشرت موسكو الثلاثاء إرسال عسكريين إلى أرمينيا على أن ينتشروا لاحقا في قره باغ تزامنا مع انسحاب القوات الأرمينية من مناطق سبق أن سيطرت عليها.

وخلال الاتصال الهاتفي ببوتين، رأى إردوغان أن هذا الاتفاق يشكل "خطوة في الاتجاه السليم بهدف إرساء حل دائم".

وأكد أن "النقطة الأكثر أهمية هي أن تحترم أرمينيا التعهدات التي تضمنها (اتفاق) وقف إطلاق النار".

واتهمت أنقرة الداعمة لأذربيجان بإرسال مقاتلين سوريين موالين لها إلى قره باغ دعما لقوات باكو، لكن إردوغان نفى ذلك.