عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: احتجاجات عنيفة في مدينة بوردو الفرنسية ضد قانون "الأمن الشامل"

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
محتجون في مدينة بوردو الفرنسية ضد قيود فرضتها الحكومة كدزء من إجراءات الإغلاق. 2020/11/23
محتجون في مدينة بوردو الفرنسية ضد قيود فرضتها الحكومة كدزء من إجراءات الإغلاق. 2020/11/23   -   حقوق النشر  فليب لوبيز/أ ف ب
حجم النص Aa Aa

اندلعت بعض الحوادث في مدينة بوردو الفرنسية مساء الثلاثاء، بعيد تفريق تجمع لمحتجين ضد قانون "الأمن الشامل". وتوجه بضع مئات من المتظاهرين إلى مركز الشرطة لمواجهة طويلة وجها لوجه، مرددين شعارات مضادة للشرطة، ثم توجهوا إلى وسط المدينة، حيث أحرقوا حاويات نفايات، وهشموا واجهات لبعض المتاجر.

وينص مقترح قانون الأمن الشامل على معاقبة نشر صور عناصر الشرطة، ورغم ما أثاره من جدل كبير، نال مشروع القانون على موافقة الجمعية الوطنية بشكل واسع، قبل أن ينظر فيه مجلس الشيوخ.

وكان النواب الذين حضر جلهم تقريبا تحت قبة البرلمان تبنوا في قراءة أولى نص القانون، الذي تقدم حزب الجمهورية إلى الأمام وحليفه "أجير"، بـ 338 صوتا أمام معارضة 104 أصوات وامتنع 66 نائبا عن التصويت. من جانبه أشار رئيس الوزراء جان كاستيكس إلى إعادة مناقشة نص القانون في البرلمان لتحسينه، وتوضيح ما يستوجب ذلك.