عاجل
euronews_icons_loading
سانتا كلوز

بعد أن غيٌر فيروس كورونا المستجد العادات التي كانت تتبع عادة للاستعداد لعيد الميلاد، وحرمان العديد من الأطفال من لقاء "سانتا كلوز" بوجها لوجه بسبب قيود الإغلاق، قرر زوجان في لندن تحويل غرفة في شقتهما المكونة من غرفتين إلى "مغارة سانتا" لرسم البهجة على وجوه الأطفال.

وبمجرد أن تقوم العائلات بحجز اتصال هاتفي عبر الفيديو، يمكن لأولادهم لقاء سانتا افتراضيا وتبادل الحديث معه مع الالتزام بقواعد السلامة ومعايير التباعد الاجتماعي التي فرضتها السلطات لكبح استشراء كوفيد-19.

No Comment المزيد من