عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيسة وزراء اسكتلندا تعتذر بعد خلعها الكمامة أثناء حضورها جنازة

رئيسة الوزراء الاسكتلندرية نيكولا ستورجون
رئيسة الوزراء الاسكتلندرية نيكولا ستورجون   -   حقوق النشر  Virginia Mayo/AP
حجم النص Aa Aa

قدمت رئيسة وزراء اسكتلندا، نيكولا ستورجون، 50 عامًا،، اعتذارها بسبب خرقها وانتهاكها قيود فيروس كورونا عندما خلعت الكمامة حين كانت تحضر جنازة موظف حكومي توفي بسبب كورورنا.

وأظهرت صورة نشرت في صحيفة سكوتيش صن أن رئيسة وزراء اسكتلندا، نيكولا ستورجون وهي تتحدث مع ثلاث نساء في حانة، الأسبوع الماضي بإدنبرة بينما كان الجميع يقفعلى مسافة احترازية ولكن دون ارتداء القناع.

ووفقًا للوائح في اسكتلندا، تعد االكمامات على الوجه إلزامية للعملاء والموظفين عند الدخول والخروج والتحرك في المطاعم و الفنادق والمقاهي والحانات، ويمكن تغريم أولئك الذين يخالفون هذه القواعد حتى 60 جنيهًا إسترلينيًا. ولكن الزبائن غير ملزمين بارتداء الكمامات في حال جلوسهم حول المائدة.

وفور توجيه الانتقادات لها ومطالبتها بالاستقالة قالت نيكولا ستورجون:"يوم الجمعة الماضي، أثناء حضور جنازة، خلعت كماماتي لفترة وجيزة.. كان هذا خطأ غبيًا وأنا آسفة حقًا" وأضافت: "أتحدث كل يوم عن أهمية الكمامات، لذلك لن أقدم أي أعذار.. كنت مخطئة وأوبخ نفسي وعلي الاعتذار وتقديم أسفي".