عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مجلس الإفتاء في الإمارات يجيز تناول المسلمين للقاح كورونا حتى لو احتوى على جيلاتين الخنزير

Access to the comments محادثة
لقاح كورونا
لقاح كورونا   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

بعد الجدل الواسع الذي أثير مؤخرا حول اللقاحات المضادة لكوفيد_19 على مواقع التواصل الاجتماعي وبين المسلمين في العالم. وهل هي حلال أم حرام! قضت أعلى سلطة إسلامية في دولة الإمارات العربية المتحدة، مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي بالسماح للمسلمين بتناول لقاحات فيروس كورونا ولو كانت تحتوي على مشتقات من الخنزير، المحرم أكله فى الشريعة الإسلامية.

ويأتي هذا الحكم بعد مخاوف متزايدة من الجيلاتين المشتق من لحم الخنزير، بعد أن تم استخدامه على نطاق واسع في اللقاحات كعامل استقرار لضمان بقائها آمنة وفعالة أثناء التخزين والنقل، قد يعيق عملية التطعيم بين المسلمين الذين يعتبرون استهلاك منتجات لحم الخنزير "حرامًا" بموجب الشريعة الإسلامية.

وأكد المجلس " أنَّه حتى ولو اشتمل اللقاح في مكوناته على مواد نجسة أو محرمة فإنَّه يجوز استعماله، وذلك إعمالاً لقاعدة " الاستحالة " وقاعدة "جواز التداوي بالنَّجس إذا لم يلف " يوجد" غيره." كما أفادت وكالة الأنباء الإماراتية.

وأصدر مجلس الإفتاء في الإمارات فتوى شرعية تجيز استعمال اللقاحات المضادة لكورونا،.

وبحال عدم وجود بدائل، قال الشيخ عبد الله بن بيه، الداعية والفقيه الإسلامي ورئيس مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي، إن هذه اللقاحات لن تخضع للقيود الدينية في الإسلام على استخدام لحم الخنزير بسبب الحاجة المتزايدة لـ"حماية جسم الإنسان".

وأضاف المجلس أنه وفي مثل هذه الحالة، يعد الجيلاتين المستخدم دواء وليس طعاما، وقد ثبت بالفعل فعاليته في لقاحات متعددة ضد هذا الفيروس القاتل الذي بات "يشكل خطرًا" على المجتمع بأسره.

viber