عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

القضاء الجزائري يحكم بالسجن سنة منها ستة أشهر مع وقف التنفيذ في حق 3 "حراكيين"

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
البعض من نشطاء الرأي المعتقلين في الجزائر
البعض من نشطاء الرأي المعتقلين في الجزائر   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

قضت محكمة في جنوب الجزائر الأربعاء بالسجن عام منه ستة أشهر مع وقف التنفيذ على ثلاثة شبان من الناشطين في الحراك الشعبي ضد النظام، بحسب اللجنة الوطنية للافراج عن المعتقلين.

وأوضحت اللجنة أن محكمة في أدرار (1400 كيلومتر جنوب الجزائر) قضت بإدانة "ياسر قادري بستة أشهر نافذة وستة موقوفة التنفيذ بتهمة نشر أخبار كاذبة وهو نفس الحكم في حق خليل خي" أما "سعيد زغار فأُدين بستة أشهر نافذة" كما جاء في صفحة المنظمة على فيسبوك مع الإشارة إلى أن القاضي أعاد تكييف التهم.

كذلك، فرضت المحكمة على الثلاثة غرامة قدرها 30 ألف دينار (186 يورو) وتعويض للدولة قدره 100 ألف دينار (620 يورو).

وكان الحراكيون الثلاثة قد حوكموا في السادس من كانون الثاني/يناير وطلبت النيابة الحكم عليه بالسجن خمس سنوات بتهم "إهانة هيئة نظامية والإساءة إلى رئيس الجمهورية بعبارات تتضمن الإهانة أو السب والقذف والمساس بالوحدة الوطنية" بالاستناد على منشورات عبر فيسبوك.

viber

ووفقاً للجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين، ثمة أكثر من 90 شخصاً في السجن في الجزائر حالياً على صلة بالحراك أو الحريات الفردية.

المصادر الإضافية • أ ف ب