عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

لقاح جونسون آند جونسون يظهر فعالية متفاوتة ضدّ فيروس كورونا والنسخ المتحورة منه

ممرضة تحضر لقاحاً ضدّ كوفيد-19 في المغرب
ممرضة تحضر لقاحاً ضدّ كوفيد-19 في المغرب   -   حقوق النشر  AP Photo/Mosa'ab Elshamy
حجم النص Aa Aa

أظهر اللقاح الذي يتألف من جرعة وحيدة، والذي طوّرته شركة "جونسون آند جونسون"، فعالية بنسبة 66 بالمئة للوقاية من كوفيد-19 خلال الاختبارات الشاملة، ولكنه أظهر فعالية بنسبة 85 بالمئة ضدّ الأشكال القوية من المرض.

وكان الاتحاد الأوروبي طلب سابقاً نحو 400 مليون جرعة من لقاح جونسون آند جونسون.

واختلفت نسب الوقاية التي يؤمنها اللقاح بحسب فيروس كورونا، إذ أبدى اللقاح فعالية أفضل ضدّ الفيروس "الأصلي" وفعالية أقل ضدّ النسخ المتحورة منه. وبحسب ما تقوله الشركة، اختلفت تلك النسب بحسب القارات (أي المكان).

ففي الولايات المتحدة على سبيل المثال، أظهر اللقاح قدرة وقائية بلغت نسبتها 72 بالمئة، بينما بلغت تلك النسبة 66 بالمئة في أميركا اللاتينية و57 في جنوب إفريقيا، وذلك بعد 28 يوماً على تلقيح المشاركين في الاختبارات.

وقالت الشركة إن لقاح "يانسن" الذي تنتجه فعال بنسبة 85 بالمئة ضدّ الأشكال القوية من المرض، قاصدة بذلك "المرض الذي يجبرك على البقاء في البيت حينما تشعر أنك مريض بشكل خاص، أو يجبرك على الذهاب إلى المستشفى".

ونتيجة الاختبارات تظهر فرقاً شاسعاً مع الاختبارات التي تمّت على لقاحات أخرى في الولايات المتحدة، مثل فايزر-بيونتيك وموديرنا اللذين أبديا فعالية أكبر من هذه بكثير.

مع ذلك يقول الخبراء إن اللقاح سيكون "مفيداً" لمحاربة الوباء في الولايات المتحدة والعالم.

المصادر الإضافية • أ ف ب