عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: روسيا تنشر مراكز تلقيح في أماكن سياحية بموسكو للّتشجيع على التطعيم بلقاح "سبوتنيك-في"

euronews_icons_loading
شاهد: روسيا تنشر مراكز تلقيح في أماكن سياحية بموسكو للّتشجيع على التطعيم بلقاح "سبوتنيك-في"
حقوق النشر  Alexander Zemlianichenko/AP
حجم النص Aa Aa

تعرف الساحة الحمراء أو الميدان الأحمر وهي الساحة الأكثر شهرة في موسكو، تزايد حشود من الناس جاؤوا للحصول على لقاح "سبوتنيك-في" الروسي المضاد لفيروس كورونا.

ينحدر عظيم صمداني من بنغلاديش ، وهو طالب في كلية موسكو العليا للاقتصاد. اليوم تمكن من الحصول على جرعة ثانية من لقاح "سبوتنيك-في"يقول: "كانت الجرعة الأولىمؤلمة للغاية. ففي اليوم التالي أصبت بالحمى وصداع في رأسي وألم عمّ جسدي كله". ومع ذلك ، فإن عظيم مسرور لتمكنه من الحصول على لقاح كورونا.

ويقول الطالب عظيم صمداني : "لقد كان "سبوتنيك-في" أول لقاح لفيروس كوفيد في العالم وأعتقد أنه جيد جدًا! أعرف طلابًا هنا من فيتنام وإندونيسيا وأمريكا وإيطاليا ، تلقوا جميعهم اللقاح الروسي"

أجازت روسيا اللقاح في آب/أغسطس الماضي قبل انتهاء تجارب سريرية واسعة، مثيرة المخاوف بين الخبراء في الداخل والخارج إزاء عملية الموافقة المتسرعة. لكن مجلة ذي لانسيت الطبية الرائدة نشرت الشهر الماضي نتائج تظهر أن اللقاح آمن ونسبة فعاليته تتجاوز 90 بالمئة.

وانتقد صندوق الاستثمار المباشر السيادي الروسي الذي ساهم في إنتاج "سبوتنيك-في" الثلاثاء الوكالة الأوروبية لأنها "أجلت لأشهر" عملية المصادقة على اللقاح. كما نددت روسيا بشدة الثلاثاء بتصريحات مسؤول في الوكالة الأوروبية التي قارنت إعطاء تصريح طارئ للقاح "سبوتنبك-في" الروسي من قبل بعض الدول الأوروبية بلعبة "الروليت الروسية"

ومع استمرار إغلاق حدود روسيا جزئياً ، ليس من السهل على الأجانب الوصول إلى هنا. معظم القادمين إلى موسكو من أجل اللقاح هم من الروس. تعيش ألينا في ألمانيا - وهي جاءت لتزور أهلها والحصول على اللقاح أيضا .

وتقول ألينا دروبيشيفسكايا ، وهي روسية مقيمة في ألمانيا: "في ألمانيا سوف أظهر للسلطات المخولة شهادة التطعيم االذي تلقيته في روسيا، وآمل حقًا أن تعترف بالشهادة السلطات الألمانية عندما أعود" مضيفة " لو أنني أردت الحصول على لقاح كورونا في المانيا فسيتيعن عليّ أن أدرج اسمي ضمن قائمة الانتظار. أما هنا ، فلقد حصلت خلال خمس دقائق على اللقاح، على الرغم من أن جواز سفري لم يكن بحوزتي حينها"

وفي سياق متصل، سيبدأ إنتاج لقاح "سبوتنيك-في" الروسي المضاد لفيروس كورونا في إيطاليا اعتبارا من تموز/يوليو المقبل، وفق ما قالت غرفة التجارة الإيطالية-الروسية لوكالة فرانس برس، وهي سابقة في الاتحاد الأوروبي الذي لم يعط بعد الضوء الأخضر لاستخدام هذا اللقاح. وقال ستيفانو ماجي المستشار الصحفي لرئيس غرفة التجارة فينشينزو تراني "سيبدأ إنتاج اللقاح اعتبارا من تموز/يوليو 2021 في مصانع (شركة الأدوية الإيطالية السويسرية) أدييني" في لومبارديا في شمال إيطاليا.

وأوضح "ستنتج 10 ملايين جرعة بين 1 تموز/يوليو و1 كانون الثاني/يناير 2022" مؤكدا أن هذا "أول اتفاق على المستوى الأوروبي لإنتاج لقاح سبوتنيك-في، في الاتحاد الأوروبي".

ولم يرخّص "سبوتنيك-في" في الاتحاد الأوروبي بعد، لكن وكالة الأدوية الأوروبية ومقرها في أمستردام، بدأت بمراجعته، وهي خطوة مهمة لترخيصه. وبعد هذا الإعلان، قالت السلطات الروسية إنها مستعدة لتقديم اللقاحات إلى 50 مليون أوروبي اعتبارا من حزيران/يونيو.

وأبدت الكثير من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي من بينها ألمانيا وإسبانيا، في الأسابيع الماضية اهتمامها باللقاح الروسي في حال حصوله على الترخيص، فيما أجازت المجر استخدامه بمفردها. وكان الاتحاد الأوروبي حذر بشأن سبوتنيك-في، الذي يحمل اسم القمر الاصطناعي في الحقبة السوفياتية، وسط مخاوف من أن يستخدمه الكرملين أداة للقوة الناعمة.