عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير الصحة الفرنسي يؤكد أن الحالة الوبائية "ليست جيّدة" ويفرض إجراءات جديدة

وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران
وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران   -   حقوق النشر  Thomas Coex, Pool Photo
حجم النص Aa Aa

قال وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران، خلال مؤتمر صحافي عقده اليوم، الخميس، إن فرنسا تواجه موجة ثالثة من وباء كوفيد-19، وإن الحالة الصحية "ليست جيدة" حيث سجلت نحو 45 ألف إصابة جديدة في آخر 24 ساعة.

وأضاف فيران أن الحالة الصحية تتراجع في أكثر من إقليم ما يدفع بالحكومة إلى إعادة فرض الإغلاق العام في أقاليم ثلاثة وتشديد الإجراءات الصحية في عدة أقاليم أخرى وتنظيم التنقل بين المقاطعات.

وتضاف الأقاليم الثلاثة إلى 16 إقليم فرضت فرنسا فيها إغلاقاً عاماً منذ العشرين من آذار/مارس.

ووسع فيران قائمة الأقاليم حيث ستتخذ إجراءات أكثر تشدداً مضيفاً إليها 24 إقليماً خصوصاً في جنوب شرقي البلاد وشمال شرقها.

وبحسب أرقام نشرتها السلطات الصحية بعد ظهر الخميس، أدى وباء كوفيد-19 إلى وفاة 228 شخصاً في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة داخل المستشفيات.

ويقبع في فرنسا حالياً نحو 27.600 شخص في المستشفيات من المصابين بالفيروس، وتمّ إدخان نحو 1.860 بينهم في اليوم الأخير.

وأوضح فيران أن ترك المدارس مفتوحة قرار اتخذ بالتشاور مع وزير التعليم جان ميشال بلانكير، لأن قرار إغلاق المؤسسات التعليمية "ثقيل" على التلاميذ ويجب أن يكون كـ"خيار أخير".