تغريم رئيسة وزراء النرويج لانتهاكها القيود المرتبطة بمكافحة كوفيدـ19

رئيسة وزراء النرويج إيرنا سولبيرغ
رئيسة وزراء النرويج إيرنا سولبيرغ Copyright Jens Meyer/AP
Copyright Jens Meyer/AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

قال مسؤول نرويجي إن سولبرغ هي المسؤولة الأولى المنتخة في البلاد، وفي عديد المناسبات كانت الشخصية الأبرز في اتخاذ قرارات الحكومة الخاصة بمكافحة وباء كوفيدـ19، ولذلك فإن فرض العقوبة لانتهاكها القيود مبرر برأيه، للحفاظ على الثقة الشعبية في القواعد الصحية التي ينبغي اتباعها.

اعلان

تم تغريم رئيسة وزراء النرويج إيرنا سولبرغ بنحو ألفي يورو، لانتهاكها القيود المرتبطة بمكافحة كوفيدـ19 في البلاد، من خلال تنظيم حفل عشاء عائلي بمناسبة عيد ميلادها الستين، رغم أنها لم تحضره.

وخلصت الشرطة إلى أن العشاء الذي نظمته سولبرغ تجاوز عدد الحاضرين فيه عدد الضيوف المسموح لهم بالحضور.

وقال المفوض أولي سيفرود في مؤتمر صحفي إن سولبرغ هي المسؤولة الأولى المنتخبة في البلاد، وفي عديد المناسبات كانت الشخصية الأبرز في اتخاذ قرارات الحكومة الخاصة بمكافحة وباء كوفيدـ19، ولذلك فإن فرض العقوبة مبرر برأيه، للحفاظ على الثقة الشعبية في القواعد الصحية التي ينبغي اتباعها.

وكانت إذاعة "أن آر كي" العمومية كشفت منتصف الشهر الماضي أن سولبرغ احتفلت بعيد ميلادها مع عائلتها، في منتجع للتزلج وسط ظروف تبدو أنها تنتهك الإرشادات الصحية. فقد اجتمع 13 فردا من عائلة سولبرغ في مطعم في مدينة جيلو، بينما حدت القواعد العدد الأقصى للمجتمعين بعشرة أشخاص.

ورغم عدم حضور رئيسة الوزراء الاحتفال، فإن الشرطة تحملها مسؤولية تنظيم الحدث، الذي قدمت إثره سولبرغ الاعتذار وقالت إنها مستعدة لتقديم الغرامات المحتملة، واليوم الجمعة جددت اعتذارها وقالت إنها لن تستأنف القرار.

وفي تعليق على موقع "أ بي سي نيتر" الإخباري علق الصحفي ديفيد ستينيرود بالقول: "إنه يوم جيد لحكم القانون النرويجي".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

المفوضية الأوروبية تخصّص 123 مليون يورو لتطوير البحث العلمي بشأن فيروس كورونا

السويد تنضم إلى تدريبات حلف شمال الأطلسي عبر بحار القطب الشمالي وثلوجه في النرويج

ناشطون بيئيون يتظاهرون أمام البرلمان النرويجي احتجاجًا على قرار يسمح بالتعدين من قاع البحر