المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إسرائيل توافق على طلب الأردن تزويده بكميات إضافية من المياه

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صورة من الارشيف - فلسطيني يملأ زجاجة بالمياه، عند نافورة  بالقرب من مخيم البقعة للاجئين الفلسطينيين في عمان
صورة من الارشيف - فلسطيني يملأ زجاجة بالمياه، عند نافورة بالقرب من مخيم البقعة للاجئين الفلسطينيين في عمان   -   حقوق النشر  MOHAMMAD ABU GHOSH/AP2009

قالت وزارة المياه الأردنية الأربعاء إن اسرائيل وافقت على طلب الأردن تزويده بكميات إضافية من المياه، مع توقع مواجهة المملكة ازمة مياه صيفاً لضعف الموسم المطري هذا العام.

وقال الناطق بإسم الوزارة عمر سلامة لوكالة فرانس إن "الموسم المطري هذا العام ضعيف جداً ولم يصل 63% من المعدل السنوي".

واضاف "طلبنا من إسرائيل كمية إضافية من المياه بحدود 8 ملايين متر مكعب ووافقت، وهذا حقنا بموجب معاهدة السلام وحصل في سنوات سابقة".

ووفقاً للصحافة الاسرائيلية تدفع عمان ثمن المياه الاضافية بما يعادل 40 سنتا للمتر المكعب.

وتحتاج المملكة سنويا الى قرابة 1,3 مليار متر مكعب من المياه للاستخدامات المختلفة.

وأشار سلامة الى أنه "موسم صعب وسيشهد نقصاً في تزويد المياه لمناطق المملكة بحوالى 10 الى 15 مليون مكعب".

وأوضح انه "بموجب معاهدة السلام تزودنا إسرائيل بنحو 55 مليون متر مكعب، وعادة في السنوات الصعبة نطلب كميات إضافية تزودنا بها".

من جهته، أكد مصدر إسرائيلي لفرانس برس موافقة إسرائيل على تزويد الأردن بكميات مياه إضافية، لكنه أعطى أرقاماً مختلفة.

وقال المصدر إن إسرائيل تزود الأردن ب65 مليون متر مكعب سنوياً، ستضاف إليها ثلاثة ملايين متر مكعب هذا العام ولمرة واحدة.

ووقعت المملكة عام 1994 معاهدة سلام مع إسرائيل أنهت رسمياً عقوداً من حالة الحرب بين البلدين.

ويعد الأردن من الدول الثلاث الأكثر افتقاراً الى المياه في العالم.

ووفقاً للصحافة الإسرائيلية كان رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو قد أخر الموافقة على تزويد الأردن بالمياه الإضافية التي طلبها، وذلك بعد تأخير الأردن منحه الأذن لطائرته لعبور اجواء المملكة في زيارة مهمة كانت مقررة إلى الإمارات قبيل الانتخابات الأخيرة.

المصادر الإضافية • ا ف ب