إضاءة برج إيفل بطاقة الهيدروجين الصديقة للبيئة

برج إيفل_باريس
برج إيفل_باريس Copyright أ ب
بقلم:  يورونيوز مع أ ب
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

وتتطلع عدد من الحكومات إلى استخدام طاقة نظيفة وتقليل نسبة التلوث التي تلعب دورا مهما في تغيير المناخ والاحتباس الحراري كما ورد في اتفاقية باريس للمناخ

اعلان

أُضيء برج إيفل الثلاثاء باستخدام الكهرباء التي تم توليدها من الهيدروجين المتجدد والصديق للبيئة. وتتطلع عدد من الحكومات إلى استخدام طاقة نظيفة وتقليل نسبة التلوث التي تلعب دورا مهما في تغيير المناخ والاحتباس الحراري كما ورد في اتفاقية باريس للمناخ.

وقامت شركة إيو ديف الناشئة، بدارسة وتطوير آليات لتوليد الكهرباء تم إجراؤها على متن سفينة إنريجي اوبزيرفر وهي أول سفينة في العالم تقوم بتوليد وتشغيل الهيدروجين الذي لا ينتج انبعاثات الغازات الملوثة والمضرة بالبيئة، ويقول فيكتورين إيروسارد، مؤسس إنرجي أوبزرفر، على أنه إذا استمر قطاع الهيدروجين بالتطور، فإنه بحلول عام 2050 "يمكننا تقليل انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة 20 في المئة".

حاليا يتم إنتاج عدد قليل من البطاريات التي تعتمد على الهيدروجين عن طريق عملية التحليل الكهربائي لمياه البحر، فيما يعتبره كثيرون بأنه مستقبل لشبكات الطاقة في العالم.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بارون أيرلندي ملتزم بيئياً يُعيد أراضي قصره إلى الطبيعة لتنمو على طبيعتها

فرنسا تقرّ مشروع قانون لإدراج حماية البيئة في الدستور

شاهد: مدينة فنلندية تقدم نقود افتراضية كمكافآت لمواطنين يراعون البيئة