عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البرلمان الأوربي يدعو إلى الإنهاء "التدريجي" لحبس الحيوانات داخل أقفاص في المزارع الأوروبية

بقلم:  يورونيوز
البرلمان الأوربي يدعو إلى الإنهاء "التدريجي" لحبس الحيوانات داخل أقفاص في المزارع الأوروبية
البرلمان الأوربي يدعو إلى الإنهاء "التدريجي" لحبس الحيوانات داخل أقفاص في المزارع الأوروبية   -   حقوق النشر  JEAN-FRANCOIS MONIER/AFP
حجم النص Aa Aa

دعا البرلمان الأوروبي إلى الإنهاء التدريجي لحبس الحيوانات داخل أقفاص في المزارع الأوروبية. وقال تقرير صادر عن البرلمان: إن الغالبية العظمى من أعضاء البرلمان الأوروبي تدعم مبادرة المواطنين الأوروبيين في ما يتعلق بموضوع تداعيات حبس الحيوانات داخل أقفاص في المزارع الأوروبية. وتم اتخاذ قرار بهذا الإطار يوم الخميس بأغلبية 558 صوتا مقابل 37 صوتا ضده وامتناع 85 عن التصويت.

في سبتمبر 2018، تم إطلاق عريضة تشجب إبقاء الحيوانات داخل أقفاص، وحصلت على ما يقرب من 1.4 مليون توقيع في 18 دولة من دول التكتّل . تقول أولغا كيكو ، مديرة برنامج بمنظمة تعنى بالدفاع عن الحيوانات "نحن نقدر أن هناك 300 مليون حيوان، تقضي معظم حياتها أو حياتها بأكملها في أقفاص في أوروبا".

ويقول المشرعون الاوروبيون إنه توجد بدائل لتربية الحيوانات ضمن نطاقات ثانية عوضا عن الأقفاص، يتم اعتمادها في عدد من الدول الأعضاء ، كما يقول أعضاء البرلمان الأوروبي إنه " يجب تحسين العمل بهذه الأنظمة البديلة وتشجيعها على مستوى الدول الأعضاء" ، لكن المشرّعين الأوروبيين يقولون " إن التشريع على مستوى الاتحاد الأوروبي ضروري لضمان تكافؤ الفرص لصالح المزارعين عبر الاتحاد".

وفي تقريرهم، يقول أعضاء البرلمان الأوروبي إنه ينبغي أن يعتمد التخلص التدريجي من استخدام الأقفاص على صعيد كل صنف حيواني على حدة ، والذي يأخذ في الاعتبار خصائص الحيوانات المختلفة ويضمن تكيف أنظمة التربية مع احتياجاتها الخاصة .

كما يقولون : إنه وقبل أي تغيير تشريعي، "يجب أن يستفيد المزارعون و مربو الماشية من فترة انتقالية طويلة كافية ومن الدعم المالي المناسب" موضحين أنه "يمكن أن يشمل الدعم خدمات استشارية وتدريبية وحوافز وبرامج مالية ، من أجل مساعدة المزارعين حتى لا يفقدوا ميزتهم التنافسية ومنع نقل الإنتاج الزراعي من الاتحاد الأوروبي إلى الأماكن التي يكون فيها المزارعون ملتزمين بمعايير رعاية الحيوان أقل صرامة مما هي عليه في الاتحاد الأوروبي"

كما دعا أعضاء البرلمان الأوروبي إلى اعتماد سياسة غذائية "أكثر شمولاً" من أجل "دعم الانتقال إلى نظام غذائي أكثر استدامة ، ومرافقة المزارع الصغيرة والمتوسطة الحجم حتى لا تتخلى عن تربية الحيوانات "