عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هيئة قناة السويس تتوصل لاتفاق مبدئي ينهي احتجاز السفينة "إيفر غرين"

بقلم:  يورونيوز
السفينة إيفر غرين في قناة السويس
السفينة إيفر غرين في قناة السويس   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلنت شركة "نادي المملكة المتحدة" (UK Club) البريطانية للتأمين على الحاويات اليوم الأربعاء عن توصل هيئة قناة السويس المصرية لاتفاق مع ملاك السفينة "إيفر غرين" لإنهاء احتجازها المستمر في القناة منذ مارس – آذار الماضي.

وقالت شركة التأمين في مذكرة: "يسر نادي المملكة المتحدة أن يعلن أنه بعد مناقشات مكثفة مع اللجنة التفاوضية لهيئة قناة السويس في الأسابيع الأخيرة، تم التوصل إلى اتفاق من حيث المبدأ بين الطرفين".

وجنحت السفينة المملوكة لشركة "شوي كيسن" اليابانية، وهي واحدة من أكبر سفن الحاويات في العالم، في قناة السويس في ظل رياح عاتية في 23 مارس - آذار، وظلت على هذا الوضع لستة أيام ما أدى إلى عرقلة حركة المرور في كلا الاتجاهين وتعطيل حركة التجارة العالمية.

وعلى الرغم من نجاح الجهود في تحريرها، ظلت السفينة المحملة بآلاف الحاويات محتجزة منذ ذلك الحين في بحيرة تقع بين شطري القناة الشمالي والجنوبي بسبب رفض السلطات المصرية الإفراج عنها وبدء نزاع قضائي إثر مطالبة الهيئة المصرية بتعويض عما أصابها من أضرار.

وطالبت الهيئة المصرية الشركة اليابانية بتعويض مالي قدره 916,5 مليون دولار ورفعت دعوى قضائية لتثبيت الحجز التحفظي للسفينة حتى البت في طلب التعويض المالي المطلوب.

لكن الهيئة قالت بعد ذلك إنها مستعدة لقبول 550 مليونا فقط مضيفة أنه من الممكن دفع 200 مليون دولار بشكل مبدئي للإفراج عن السفينة على أن يسدد باقي مبلغ التعويض لاحقا في هيئة خطابات ضمان.

وخسرت مصر ما بين 12 مليون و15 مليون دولار من عائداتها يومياً جراء تعطّل حركة العبور، حسبما أعلنت هيئة قناة السويس.