عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

غرامة باهظة على رجليْن عارييْن هربا من أيل وتاها في غابة أسترالية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
على أحد الشواطئ البرازيلية
على أحد الشواطئ البرازيلية   -   حقوق النشر  Felipe Dana/AP
حجم النص Aa Aa

فرضت الشرطة الأسترالية غرامة باهظة على رجلين يبلغان من العمر 30 و49 توالياً، بعدما أجبر عناصرها على إنقاذهما من إحدى غابات البلاد حيث كانا ضائعين.

وكانا الرجلان عاريين على أحد الشواطئ الواقع في جنوب سيدني عندما فاجأهما أيل، فهربا إلى "رويال ناشونال بارك" (المحمية الملكية الوطنية) وتاها فيها. وبحلول السادسة مساء، اتصل الرجلان بالشرطة.

واحتاجت عملية إنقاذ الرجلين إلى طائرة، وتدخل فيها جهاز خدمات الطوارئ الحكومي التابع لمقاطعة نيوساوث ويلز، وضباط من الشرطة، وسيارة إسعاف.

وبلغت قيمة الغرامة ألف دولار أسترالي (نحو 759 دولاراً أميركي) لكل واحد منهما، إذ انتهكا الحجر الصحي الذي يفرض عليهما عدم الخروج من حدود سيدني الجغرافية، بحسب ما قاله المسؤول في الشرطة ميك فولر.

وفي بيان أضاف فولر "وجدنا الرجل الأصغر سناً عارياً وكان يحمل حقيبة على ظهره"، أما الرجل الثاني "فكان يغطي جسمه بطريقة جزئية". ووصف فولر الرجلين بـ"الأحمقين".

وأضاف المسؤول "هكذا نشكل خطراً على الآخرين من دون سبب مقنع.. من ثم نضيع في المحمية الملكية الوطنية ونشغل موارد مهمة بنا، عوض أن تتابع مهامها الطبية، عليهما أن يشعران بالحرج".

والغرامتان اللتان فرضتا على العاريين تضافان إلى 44 غرامة فرضتها شرطة سيدني التي بدأت إغلاقاً سيمتد لأسبوعين بعد اكتشاف بؤرة جديدة من وباء كوفيد-19.

المصادر الإضافية • أ ب