عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد | تضييق الخناق حول قتلة رئيس هايتي جوفينيل مويز

Access to the comments محادثة
بقلم:  أ ف ب
euronews_icons_loading
شاهد | تضييق الخناق حول قتلة رئيس هايتي جوفينيل مويز
شاهد | تضييق الخناق حول قتلة رئيس هايتي جوفينيل مويز   -   حقوق النشر  ZZEBU
حجم النص Aa Aa

يضيق الخناق حول قتلة الرئيس الهايتي جوفينيل مويز بعدما أعلنت الشرطة اعتقال 15 كولومبيا وأميركيين من أصل هايتي فيما يتزايد الجدل في البلاد حول موضوع دور الشرطة وشرعية الحكومة الانتقالية.

وأعلنت الشرطة أن اغتيال الرئيس مويز بالرصاص في منزله ليل الثلاثاء - الأربعاء نفذه كوماندوس مسلح يضم 28 مهاجما.

وقال ليون شارل مدير عام الشرطة الهايتية خلال مؤتمر صحافي "لقد اعتقلنا 15 كولومبيا وأمريكيين اثنين من أصل هايتي" موضحا أن ثلاثة كولومبيين قتلوا وان ثمانية آخرين لا يزالون فارين. وكانت الشرطة أعلنت سابقا أنها قتلت "أربعة مرتزقة".

وأضاف شارل أن "الأسلحة والمواد التي استخدمها المهاجمون قد ضبطت" مؤكدا تصميمه على إيجاد الأشخاص الثمانية الفارين.

خلال المؤتمر الصحافي، عرض عدة مشتبه بهم على وسائل الإعلام مع جوازات سفر كولومبية وأسلحة موضوعة على طاولة. وكان شارل قال سابقا "لدينا المنفذين العمليين ونبحث عن المدبرين".

وأوضح وزير الدفاع الكولومبي دييغو مولانو من بوغوتا أن ستة على الأقل من المرتزقة الذين يشتبه في أنهم ضالعون في الاغتيال "قد يكونوا عناصر سابقين في الجيش".

وأكد في شريط فيديو أرسل إلى وسائل الإعلام "لدينا تعليمات للشرطة والجيش لكي تتعاون على الفور في تطوير هذا التحقيق لتوضيح الوقائع".

من جهتها أعلنت تايبيه الجمعة أن 11 مشتبها به أوقفوا في حرم سفارة تايوان في بورت-او-برنس.

وقالت السفارة التايوانيّة إنّ "الشرطة شنّت عملية نحو الساعة 16,00 (الخميس) وتمكّنت من اعتقال 11 مشتبهاً بهم"، موضحة أنّها وافقت "بلا تردّد" على طلب شرطة هايتي للدخول إلى مجمع السفارة.

وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية الخميس أنها قبلت مساعدة الشرطة الهايتية في تحقيقها لكن دون تأكيد اعتقال رعايا أميركيين.