عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو: السباح السوري إبراهيم الحسين يتأهب للمشاركة بالألعاب البارالمبية في طوكيو ضمن فريق اللاجئين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
السباح السوري إبراهيم الحسين، لجأ إلى اليونان بعد أن فقد ساقه خلال الحرب في سوريا، يسبح خلال تدريب في المركز الأولمبي للألعاب المائية، في أثينا. 2021/06/30
السباح السوري إبراهيم الحسين، لجأ إلى اليونان بعد أن فقد ساقه خلال الحرب في سوريا، يسبح خلال تدريب في المركز الأولمبي للألعاب المائية، في أثينا. 2021/06/30   -   حقوق النشر  بيتروس جيناكوريس/أ ب
حجم النص Aa Aa

عندما هرب إبراهيم الحسين من سوريا إلى اليونان سنة 2012، بعد أن بترت رجله اليمنى بسبب انفجار خلال الحرب الأهلية في بلاده، انقلبت حياته رأسا على عقب.

والآن بعد نحو عقد من الزمن، يستعد الحسين للمشاركة للمرة الثانية في الألعاب (البارالمبية)، الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة التي تنظم في طوكيو. ويقول الحسين إن السباحة ساعدته على إعادة بناء حياته، والاندماج بعد الهجرة إلى اليونان.

تحت أشعة شمس حارقة، يتدرب الحسين مدة ساعتين في مجمع السباحة المفتوح في أثينا، حيث جرت منافسات أولمبياد 2004.

بيتروس جيناكوريس/أ ب
السباح السوري إبراهيم الحسين، لجأ إلى اليونان بعد أن فقد ساقه خلال الحرب في سوريا، يستعد للتدريب في المركز الأولمبي للألعاب المائية، في أثينا. 2021/06/30بيتروس جيناكوريس/أ ب

ويروي الحسين ظروف الحادث الذي تعرض له في سوريا، وأدى إلى بتر رجله، فيقول إن صديقه زاره في بيته سنة 2012 في دير الزور، وعندما غادره أطلق عليه الرصاص في طريق العودة، وحين هرع الحسين لنجدته ولينقله إلى أقرب مستشفى، سقطت قذيفة بجانبه فجرح، ونقل الحسين إلى مركز علاج مؤقت قبل نقله إلى تركيا، ومنها هاجر إلى اليونان سنة 2014، من بين من خاطروا بحياتهم على متن قوارب الموت.

بيتروس جيناكوريس/أ ب
السباح السوري إبراهيم الحسين، لجأ إلى اليونان بعد أن فقد ساقه خلال الحرب في سوريا، يغوص في مسبح المركز الأولمبي للألعاب المائية، في أثينا. 2021/06/30بيتروس جيناكوريس/أ ب

وفي اليونان التقى الحسين البالغ من العمر 32 عاما بطبيب، وافق على علاج إصابته وتزويده بأطراف صناعية، وبدأ يشعر بألفة مع المكان الذي هو فيه.

وبعد عام دخل الحسين المسبح، يتدرب مع ناد في المركز الأولمبي المائي في أثينا، ما مكنه من العودة إلى المنافسات على المستوى المحلي أولا، ثم ليذهب أبعد من ذلك.

بيتروس جيناكوريس/أ ب
السباح السوري إبراهيم الحسين، لجأ إلى اليونان بعد أن فقد ساقه خلال الحرب في سوريا، يجمع أغراضه بعد حصة التدريب في المركز الأولمبي للألعاب المائية، في أثينا. 2021/06/30بيتروس جيناكوريس/أ ب

وجذب نجاح الحسين كرياضي لاجئ في اليونان الانتباه، ما أدى إلى دعوته لحمل الشعلة الأولمبية ضمن فريق التتابع لدورة الألعاب الأولمبية سنة 2016 في ريو دي جانيرو، حيث كان الحسين أحد اثنين من اللاجئين من ذوي الاحتياجات الخاصة في تلك الألعاب.

بيتروس جيناكوريس/أ ب
السباح السوري إبراهيم الحسين، يغادر المركز الأولمبي للألعاب المائية، في أثينا بعد التدريب. 2021/06/30بيتروس جيناكوريس/أ ب

ومن هناك تم الاتصال به للمشاركة ضمن فريق اللاجئين التابع للجنة البارالمبية الدولية، إذ سلط النزاع في سوريا سنة 2016 الضوء على موضوع الهجرة، فحرص منظمو الأولمبياد على منح الرياضيين اللاجئين أرضية يتنافسون عليها.

وفي ألعاب طوكيو، سيكون هناك ستة رياضيين من اللاجئين من ذوي الاحتياجات الخاصة، من بينهم الحسين، الذي يعلق آمالا في الوصول إلى الأدوار النهائية، رغم أن جائحة كورونا قد أربكت برامج تدريباته.