Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

فيديو من الجوّ يظهر حجم الدمار الذي خلّفه "فيضان الموت" في ألمانيا

ألحق الطوفان أضراراً كبيرة بالمدينة
ألحق الطوفان أضراراً كبيرة بالمدينة Copyright David Young-AP
Copyright David Young-AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

انتشرت فرق الطوارئ للمساعدة في عمليات الإنقاذ وإزالة الأنقاض في البلدات والقرى المتضررة في ألمانيا بعد أن تسببت الأمطار الغزيرة في فيضانات دمرت الشوارع والمنازل وأودت بحياة العشرات

اعلان

ما تزال فرق الطوارئ تبحث عن مئات الأشخاص المفقودين في ألمانيا، معظمهم في غرب البلاد، بعد أن دمرها الانهيار الأرضي الذي تسببت فيه الأمطار الغزيرة والفيضانات.

وعنونت صحيفة "بيلد" اليومية، الأكثر قراءة في ألمانيا، صفحتها الأولى "فيضان الموت" بعد هطول أمطار غزيرة أدت إلى أضرار مادية كبيرة، بما في ذلك غرق الشوارع والمنازل بالمياه وانقلاب السيارات.

وارتفع عدد القتلى إلى 93 شخصاً يوم الجمعة، ومن المرجح أن ترتفع الحصيلة مع بقاء أعداد كبيرة من الأشخاص في عداد المفقودين.

وقد صرحت السلطات لصحيفة "بيلد" أن هذا العدد الكبير يعود على الأرجح إلى الأضرار التي لحقت بشبكات الهاتف، وبالتالي عدم القدرة على التواصل مع الأشخاص لمساعدتهم.

وفي الفيديو أعلاه نرى بلدة بيسيم شبه مدمرة.

وتعتبر ولاية شمال الراين وولاية ستفاليا وراينلاند بالاتينات الأكثر تضرراً في ألمانيا من الفيضانات. ومن المتوقع أن يرتفع مستوى نهر الراين وروافده بشكل خطير بسبب استمرار هطول الأمطار.

وأعربت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل من واشنطن حيث تلتقي الرئيس الأمريكي جو بايدن عن قلقها وخشيتها من "عدم القدرة على معرفة الحجم الحقيقي للكارثة إلا في الأيام المقبلة".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

إغراق البنك المركزي الألماني بأكثر من 50 مليونا من أوراق اليورو النقدية الملوثة بمياه الفيضانات

ميركل تدافع عن نظام الإنذار الألماني وارتفاع بحصيلة ضحايا الفيضانات

كرنفال الثقافات في برلين ينبض بالألوان والموسيقى والفرح