عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منشأ كوفيد-19: منظمة الصحة العالمية تطالب بالتدقيق في أنشطة مختبرات صينية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس
مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس   -   حقوق النشر  Martial Trezzini/ KEYSTONE / MARTIAL TREZZINI
حجم النص Aa Aa

دعت منظمة الصحة العالمية اليوم، الجمعة، إلى إجراء فحص للمختبرات الصينية حيث تم تسجيل أول إصابات بفيروس كورونا، وذلك في سياق تحقيقها للتوصل إلى خلاصة في منشأ الوباء.

وقال تيدروس أدهانوم غيبريسوس مدير المنظمة إنه من أجل التقدم في التحقيق الذي يتم إنجازه الآن، تعتبر منظمة الصحة العالمية أنه من المناسب "اتخاذ إجراءات، أو البدء بدراسات في خمسة قطاعات، من ضمنها فحص مختبرات ومؤسسات بحثية في المنطقة الصينية حيث تم تسجيل أول الإصابات الإنسانية في كانون الأول/ديسمبر 2019".

وعلت النبرة بين بكين ومنظمة الصحة منذ أمس الخميس، حيث لمّح مدير المنظمة الدولية أن الصين لم تكن "متعاونة" بما يكفي لكشف ملابسات ظهور الفيروس الذي أودى بحياة أكثر من 4 ملايين شخص حول العالم وإصابة نحو 190 مليون.

وتواجه المنظمة الدولية ومقرها جنيف (سويسرا) ضغوطا متزايدة، لإجراء تحقيق جديد معمق في أصول كوفيد-19. ولم يسمح إرسال المنظمة لبعثة خبراء إلى الصين بكشف كل ملابسات انتشار فيروس كورونا، الذي تسبب في وفاة ملايين الاشخاص في العالم.

ولفت تيدروس أمام الصحافيين الخميس النظر خصوصا إلى تقصير بكين، في تقاسم "بيانات أولية" تخص الفيروس، وهي "مشكلة" على حد قوله.

وردا على سؤال بشأن هذه التصريحات، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية تشاو ليجيان الجمعة "إن بعض المعلومات المتعلقة بالحياة الخاصة لا يمكن نسخها وإخراجها من البلاد".

وقال متحدث باسم الحكومة الصينية في وقت سابق الجمعة إن خبراء منظمة الصحة العالمية تمكنوا من الحصول على كمية كبيرة من البيانات، وعرضت لهم الصين "سطراً بسطر" النقاط التي تتطلب "اهتماماً خاصاً" نافياً أن يكون هناك تقصير من جانب بكين.

وتجاهل معظم الخبراء هذه نظرية خروج الفيروس من مختبر صيني، بمن فيهم خبراء منظمة الصحة نفسها. وكانت إدارة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب قدّمت هذه النظرية وعادت إلى الواجهة في الأشهر الأخيرة مع وصول جو بايدن إلى البيت الأبيض.