عاجل
euronews_icons_loading
شاهد: الهولنديون يقيمون حجم الأضرار التي لحقت بالمنازل جراء الفيضانات

سمح لآلاف السكان الهولنديين من مدن بوندي وفولفامس وغيول بالعودة إلى ديارهم، بعد أن تم إجلاؤهم يومي الخميس والجمعة بسبب الفيضانات العارمة. وكانت حكومة تصريف الأعمال برئاسة رئيس الوزراء مارك روته أعلنت حالة الطوارئ، جراء الفيضانات ولأجل دعم المتضررين. البعض من أصحاب المنازل احتفظ بمجلات قديمة والبومات صور ووثائق، وآخرون أعبروا عن امتنانهم لوجود أضرار مادية ضئيلة لا غير، مقارنة بآخرين في بلجيكا وألمانيا، حيث غرق الناس وانهارت عديد المنازل بالكامل.

No Comment المزيد من