عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

باريس تصف قرار بريطانيا فرض الحجر الصحي على القادمين من فرنسا بالـ"تمييزي"

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مصطافون في مدينة كان في جنوب فرنسا
مصطافون في مدينة كان في جنوب فرنسا   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

وصفت باريس الخميس قرار بريطانيا رفع شرط الحجر الصحي عن المسافرين المطعمين بالكامل القادمين من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي باستثناء فرنسا بالـ"تمييزي" و "غير المفهوم".

وقال وزير الشؤون الأوروبية الفرنسي كليمنت بيون لمحطة إل سي آي الفرنسية صباح الخميس: "هذا لا أساس له علميًا. إنه قرار تمييزي تجاه الفرنسيين، لأن جميع الأوروبيين، حتى من البلدان التي تعاني من أوضاع صحية أكثر صعوبة من بلدنا - بسبب متغير دلتا أو غير ذلك - غير معنيين أو لم يعودوا معنيين بالحجر الصحي .. قرار مبالغ به وغير مفهوم بصراحة من وجهة نظر صحية"، وتابع الوزير:"إذا فهمت بشكل صحيح، فهذا يحصل باسم متحور بيتا القادم من جنوب إفريقيا، والذي يمثل أقل من 5٪ من الحالات في فرنسا ومعظمها سجلت في أقاليم ما وراء البحار التي لا تشكل مصدراً للتدفق (تدفق المسافرين) تجاه المملكة المتحدة ".

وتأتي تعليقات بيون بعد يوم واحد فقط من رفع السلطات البريطانية قيود العزل الذاتي لمدة 10 أيام للمسافرين من دول القائمة ذات اللون البرتقالي - والتي تشمل الولايات المتحدة والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي - طالما تم تطعيمهم بالكامل ضد كوفيد-19 بتطعيمات معترف بها في المملكة المتحدة.

لكن الإجراء، الذي يدخل حيز التنفيذ في 2 آب/ أغسطس، لا يشمل فرنسا، التي صنفتها المملكة المتحدة في قائمة برتقالية متقدمة، بحجة متحور بيتا.

الوضع ليس متبادلا بين البلدين، فبريطانيا بالنسبة لفرنسا تقع في القائمة البرتقالية، مما يعني أنه يمكن للأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل السفر إلى فرنسا من بريطانيا دون الخضوع للحجر الصحي عند الوصول.

سجلت كل من فرنسا والمملكة المتحدة أكثر من 27000 إصابة جديدة الأربعاء ولكن على مدار الأسبوع الماضي، سجلت المملكة المتحدة 71000 حالة جديدة أكثر من جارتها عبر القناة. أي خلال أسبوع مضى سجلت المملكة المتحدة أكثر من 333000 إصابة مقارنة بـ 81877 في فرنسا.

وفقاً لوزير النقل البريطاني غرانت شابس فإن قرار الحجر الصحي لفرنسا سيراجع "نهاية الأسبوع المقبل".

وقال بيون "نقول للبريطانيين، على المستوى العلمي، على المستوى الصحي، لا يوجد مبرر لهذا القرار، وبالتالي آمل أن تتم مراجعته في أقرب وقت ممكن، فهذا منطقي".

أثار قرار بريطانيا إنشاء قائمة برتقالية متقدمة لتصنيف فرنسا فيها منتصف تموز/ يوليو انتقادات لا سيما من الجالية الفرنسية الكبيرة في بريطانيا، وصدرت أكثر من عريضة تطالب بريطانيا بالتراجع عن هذا القرار.