عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قبل الانتخابات بنحو شهر.. استطلاع يشير إلى تأخر حزب ميركل للمرة الأولى من 15 عاماً

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مرشح الحزب الاشتراكي الديمقراطي لمنصب المستشار في الانتخابات  العامة يتحدث إلى الجمهور في ساحة السوق في كارلسروه ، ألمانيا، 23 آب 2021
مرشح الحزب الاشتراكي الديمقراطي لمنصب المستشار في الانتخابات العامة يتحدث إلى الجمهور في ساحة السوق في كارلسروه ، ألمانيا، 23 آب 2021   -   حقوق النشر  Philipp von Ditfurth/(c) Copyright 2021, dpa
حجم النص Aa Aa

تصدّر الحزب الاشتراكي الديمقراطي للمرة الأولى نوايا التصويت في الانتخابات التشريعية الألمانية المقررة الشهر المقبل، متقدماً على المحافظين بزعامة المستشارة أنغيلا ميركل وحزب الخضر، وفق ما أظهر استطلاع نشر الثلاثاء.

ومنح الاستطلاع الذي أجراه مركز فورزا لصالح محطتي "آر.تي.إل" و"إن.تي.في"، الحزب الاشتراكي الديمقراطي 23 بالمئة من نوايا التصويت، متقّدما نقطتين مقارنة بالاستطلاع السابق، وبالتالي يحل الاشتراكيون الديمقراطيون في الصدارة للمرة الأولى منذ تشرين الأول/أكتوبر 2006.

وتراجع تحالف الحزبين المحافظين "الاتحاد الديمقراطي المسيحي" و"الاتحاد الديمقراطي الاجتماعي" نقطة واحدة إلى 22 بالمئة من نوايا التصويت، وهي النتيجة الأدنى في الاستطلاعات لهذا الائتلاف منذ العام 1984.

كذلك تراجع حزب الخضر نقطة واحدة إلى 18 بالمئة، متقدما على "الحزب الديمقراطي الحر" الليبرالي (12 بالمئة) وعلى حزب "البديل من أجل ألمانيا" اليميني المتطرف (10 بالمئة) وعلى حزب "دي لينكه" اليساري الراديكالي (6 بالمئة).

والحزب الاشتراكي الديمقراطي منضو في الائتلاف الحكومي الحالي الذي ترأسه ميركل، وهو بقيادة نائب المستشارة ووزير المال أولاف شولتس.

والخيارات الائتلافية للحزب عديدة سواء مع الخضر ودي لينكه، أو مع الخضر والليبراليين، أو مع المحافظين والليبراليين.

والاشتراكيون الديموقراطيون الذين اكتفوا طويلا بالمركز الثالث في الاستحقاق الانتخابي، يستفيدون حاليا من حملة انتخابية خالية من الأخطاء يخوضها شولتس الذي يتمتع بخبرة كبيرة، فيما تتراكم أخطاء مرشّحي المحافظين أرمين لاشيت، والخضر انالينا بيربوك.