المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

خدمة أونلي فانز تتراجع عن قرار حجب المحتوى "الإباحي" على منصتها

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
خدمة أونلي فانز تتراجع عن قرار حجب المحتوى "الإباحي" على منصتها
خدمة أونلي فانز تتراجع عن قرار حجب المحتوى "الإباحي" على منصتها   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

(رويترز) – ألغت منصة أونلي فانز، التي تعمل بنظام الاشتراكات وتقدم محتوى للبالغين، يوم الأربعاء سياسة مزمعة كانت ستحظر على المستخدمين نشر أي مواد تحوي “سلوكا إباحيا”.

ويأتي القرار بعد أقل من أسبوع من إعلان الحظر.

وكتبت الشركة في تغريدة على تويتر “حصلنا على الضمانات اللازمة لدعم جمعنا المتنوع وعلقنا تغيير السياسة الذي كان مزمعا في الأول من أكتوبر”. ولم ترد الشركة على أسئلة تطلب مزيدا من التفاصيل عن تلك الضمانات.

ويأتي الإعلان بعد أسبوع عاصف قالت فيه الشركة التي يقع مقرها في لندن إنها ستبدأ حظر المحتوى الإباحي في أكتوبر تشرين الأول امتثالا لطلبات من شركائها من الممولين ومقدمي خدمات الدفع.

وسارع منتقدو القرار باتهام الشركة بأنها أدارت ظهرها لصانعي المحتوى الجنسي الذين ساعدوا موقعها على الانتشار السريع.

تأسست منصة أونلي فانز عام 2016 ولها 130 مليون مستخدم، وازدهر نشاطها خلال فترة الجائحة.