المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

دراسة: لقاح موديرنا ينتج ضعف كمية الأجسام المضادة مقارنة بلقاح فايزر

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
قارورة من لقاح موديرنا لطاقم طائرة يابانية.
قارورة من لقاح موديرنا لطاقم طائرة يابانية.   -   حقوق النشر  AP Photo

نشرت مجلة الجمعية الطبية الأمريكية نتائج دراسة طبية، قارنت فيها الاستجابات المناعية للأجسام بعد تلقي جرعتين من لقاحات فايزر وموديرنا، وتبين أن لقاح موديرنا أنتج ضعف عدد الأجسام المضادة بالمقارنة بلقاح فايزر.

وأجريت الدراسة، التي قارنت بين الاستجابات المناعية للقاحين الأمريكيين، على حوالي 2,500 عامل في مستشفى في العاصمة البلجيكية بروكسل.

ووجدت الدراسة أن الاجسام المضادة لدى الأفراد الذين لم يصابوا سابقا بكوفيد-19 وتلقوا جرعتين من لقاح موديرنا بلغت 2,881 وحدة لكل ميليلتر مقارنة بـ 1,108 وحدة لكل ميليلتر لدى أفراد مجموعة مشابهة من المشاركين الذين تلقوا جرعتين من لقاح فايزر.

وفسر باحثو الدراسة الاختلافات المناعية بين اللقاحين لسببين رئيسيين:

  • الأول هو أن لقاح موديرنا يحتوي على كمية أكبر من المكون النشط 100 ميكروغرام، مقابل 30 ميكروغرام في لقاح فايزر.
  • الثاني هو أن فترة الانتظار بين تلقي الجرعتين أول بأسبوع بالنسبة للقاح موديرنا أي 4 أسابيع بينما تتراوح فترة الانتظار لفايزر 3 أسابيع.

واقترن لقاح موديرنا بنتائج مشابهة في السابق، حيث توصلت مراجعة لمرضى تلقوا جرعتيه في الولايات المتحدة بين يناير – كانون الثاني ويوليو – تموز الماضيين بنظام مايو الصحي إلى ضعف فعاليته في مواجهة كوفيد-19.

الدراسة الأولى نُشرت نتائجها في التاسع من أغسطس – آب الجاري.

المصادر الإضافية • موقع بلوم بيرغ