عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تصفيات مونديال 2020: مصر تلجأ إلى خدمات البرتغالي كارلوس كيروش لتدريب منتخب الفراعنة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
المدرب البرتغالي كارلوس كيروش.
المدرب البرتغالي كارلوس كيروش.   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة أحمد مجاهد الأربعاء، تعيين البرتغالي كارلوس كيروش مدرباً لمنتخب الفراعنة، بعد يومين من إقالة حسام البدري وجهازه المعاون عقب التعادل مع الغابون في التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى مونديال قطر 2020.

وأصدر الاتحاد المصري بياناً أعلن فيه عن التشكيل الجديد للجهاز الفني للمنتخب، وعلى رأسه كيروش، إلى جانب ضياء السيد مدربا عاما، وعصام الحضري مدرّباً لحراس المرمى.

ووجه كيروش رسالة بعد إعلان اتحاد الكرة تعاقده معه للتدريب الفراعنة حيث كتب على حسابه في "تويتر": "بكل فخر وامتنان وطموح أقبل الدعوة المشرفة من اتحاد الكرة المصري لاكون مدرب المنتخب الوطني المصري لكرة القدم".

وأضاف "أود أن أعبر عن التزامي باستخدام أفضل ما لدي من خبرة ومعرفة لتحقيق أهداف وأحلام هذا البلد المرموق في مجال كرة القدم مع مشجعيه الذين يتسمون بالحماس والتفاني الشديد، هيا بنا إلى المستقبل".

وينتظر أن يصل كيروش إلى القاهرة بنهاية الأسبوع المقبل، على أن يصل مساعديه في بداية الأسبوع.

ويصطحب كيروش مساعدا أجنبيا ومحللا للأداء وأخصائيا للتأهيل، فيما سيتم استكمال الجهاز الإداري و الطبي و الأجهزة المعاونة خلال الاجتماع المقبل.

جدير بالذكر أن المنتخب المصري يحتل المركز الثاني بجدول المجموعة السادسة برصيد 4 نقاط، بينما تتصدر ليبيا جدول المجموعة برصيد 6 نقاط، ثم تحتل الجابون المركز الثالث برصيد نقطة واحدة بينما تتذيل أنجولا الجدول بدون نقاط.

ويلتقي منتخب مصر نظيره الليبي يومي 9 و12 تشرين الأول/أكتوبر المقبل في الجولتين الثالثة والرابعة من التصفيات.

وكانت اللجنة الثلاثية المكلفة إدارة الاتحاد المصري قد قررت الإثنين إقالة الجهاز الفني لمنتخب مصر بقيادة البدري عقب التعادل مع الغابون 1-1 الأحد في فرانسفيل في الجولة الثانية من منافسات المجموعة السادسة ضمن الدور الثاني من التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم قطر 2022.

ورفض البدري تقديم استقالته بناء على طلب رئيس الاتحاد، مؤكداً أنه لم يفشل في مهمته، بعدما أوكل إليه الاتحاد في 19 أيلول/سبتمبر 2019 مهمة إعادة بناء المنتخب الوطني، خلفاً للمكسيكي خافيير أغيري الذي أقيل من منصبه أيضاً بعد الخروج المفاجئ بشكل مبكر من الدور ثمن النهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية.

وهذه هي المهمة التدريبية الأولى لكيروش المخضرم بعد تنحيه بالتراضي في كانون الثاني/ديسمبر الماضي عن تدريب المنتخب الكولومبي الذي تولى قيادته في شباط/فبراير 2019، إثر خسارتين في تصفيات أمريكا الجنوبية للمونديال.

وسبق لكيروش أن كان مساعداً للسير أليكس فيرغوسون في صفوف مانشستر يونايتد الإنكليزي على فترتين (2002-2003 ثم 2004-2008).

viber

وأشرف أيضاً على تدريب سبورتينغ البرتغالي (1993-1996)، ريال مدريد الإسباني (2003-2004)، ومنتخب البرتغال (1991-1993 ثم 2008-2010)، ومنتخبات الإمارات (1997-99)، جنوب إفريقيا (2000-2002) وإيران (2011-2019).

المصادر الإضافية • أ ف ب