عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

محكمة هولندية تقضي بسجن رجل غير "قابل للإصلاح" أدين بسرقة متحفين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
شرطيون هولنديون وسط مدينة روتردام. 2010/01/13
شرطيون هولنديون وسط مدينة روتردام. 2010/01/13   -   حقوق النشر  بيتر ديجونغ/أ ب
حجم النص Aa Aa

قضت محكمة هولندية على رجل يبلغ من العمر 59 عاما بالسجن ثمانية أعوام، بعد إدانته بسرقة لوحة فنية للرسام فان غوغ، وأخرى للرسام فرانس هالس من متحفين العام الماضي. ووصف الرجل بالشخص الذي لا يمكن إصلاحه. في المقابل لم يتسن للشرطة استرداد أي من اللوحتين الفنيتين، وكلتاهما تبلغان من القيمة ملايين اليورو.

ولم يتم الكشف عن هوية الرجل، الذي وصف بأنه مذنب باختلاس لوحة فان غوغ من متحف قريب من أمستردام، وبعدها ببضعة أشهر سرق لوحة الرسام فرانس هالس من متحف ليردامن، حيث دخل في كل مرة المتحف في جنح الظلام، ليهرب باللوحة على متن دراجة نارية بالتواطؤ مع شخص ثان.

ونفى المدعى عليه التهم المنسوبة إليه، علما وأنه سبقت إدانته بالسرقة في حالات مماثلة، ولكن هذه المرة تم العثور على الحامض النووي الخاص به في موقعي الجريمة، ولم يستطع الرجل أن يبرر ذلك.

وقالت المحكمة إنه باعتبار السجل الجنائي للمشتبه به الذي يعتبر مجرما غير قابل للإصلاح، فإن العقوبة القصوى (8 سنوات) مناسبة بحقه.

وقالت المحكمة إن لوحة هالس تبلغ قيمتها 16 مليون يورو، بينما لم تفصح عن قيمة لوحة فان غوغ. وفي المناسبات القليلة التي تعرض فيها لوحات الرسام الهولندي للمزاد، فإنها تجذب أسعارا تقدر بملايين الدولارات. ووصفت المحكمة الهولندية اللوحتين بأنهما جزء من التراث الثقافي الوطني، مشيرة إلى أهميتها لأجيال الحاضر والمستقبل.