euronews_icons_loading
 طاقم الفضاء الروسي المكون من الممثلة يوليا بيريسيلد والمخرج كليم تشيبينكو ورائد الفضاء أوليغ نوفيتسكي لتصوير أول فيلم في الفضاء يعود إلى الأرض.

عاد الطاقم الروسي الذي يضم في عداده ممثلة ومخرجا أمضيا 12 يوما في محطة الفضاء الدولية لتصوير أول فيلم في الفضاء، الأحد إلى الأرض. وهبطت المركبة "سويوز إم إس-18" وعلى متنها الممثلة يوليا بيريسيلد والمخرج كليم تشيبينكو إضافة إلى رائد الفضاء أوليغ نوفيتسكي، في سهوب كازاخستان في الوقت المحدد عند الساعة 04:36، على ما أظهرت لقطات بثتها مباشرة وكالة الفضاء الروسية.

viber

ويتمحور الفيلم الذي يحمل عنوانا موقتا هو "التحدي"، حول طبيبة جراحة تتوجه إلى محطة الفضاء الدولية في مهمة لإنقاذ حياة رائد فضاء.

No Comment المزيد من