المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

خبير أسلحة سينمائي عن حادثة أليك بالدوين: كل إطلاق نار خطير مهما كانت المسافة وفحص السلاح ضرورة قصوى

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
خبير أسلحة سينمائي الفرنسي كريستوف ماراتييه في مستودع الأسلحة الخاص به قرب باريس.
خبير أسلحة سينمائي الفرنسي كريستوف ماراتييه في مستودع الأسلحة الخاص به قرب باريس.   -   حقوق النشر  THOMAS SAMSON / AFP

أكد خبير في الأسلحة المستخدمة في الأعمال السينمائية أن الأعيرة النارية الخلّبية تشكّل خطورة على مسافة تصل إلى خمسة أمتار، لافتاً إلى أنه لا يتمّ التصويب خلال عملية الإطلاق على الأشخاص مباشرة.

وكان نجم هوليوود أليك بالدوين أطلق أعيرة من سلاح خلّبي أثناء تصويره فيلماً الخميس الماضي ما أدى إلى مقتل مديرة تصوير الفيلم هاليانا هاتشينز وإصابة مُخرجه جويل سوزا بجروح.

وقال الخبير في أسلحة السينما كريستوف ماراتير: من المعروف أن الأعيرة الخلّبية يتم وضعها داخل صناديق وضع عليها علامة "أعيرة فارغة"، تشكّل خطورة عند إطلاقها تصل إلى مسافة خمسة أمتار، مضيفاً أن بقايا المسحوق (البارود) داخل المظروف من شأنه أن يشكل خطراً على العين، وعلى غيرها من أعضاء الجسم.

وتابع قائلاً: في السينما، لا يتم التسديد باتجاه أي شخص بشكل مباشر، لأن ثمّة انفجار حقيقي للبارود يمكن للمشاهد رؤيته بوضوح في مقدمة البندقية لحظة إطلاق النار، مشدداً على أن خبراء الأسلحة في الأعمال السينمائية يأخذون كافة الاحتياطات لعدم حدوث ما من شأنه أن يحوّل عملية الإنتاج السينمائي إلى مأساة حقيقية.

وكان نجم هوليوود أليك بالدوين قال إن قلبه "مكسور" على إثر مقتل هاتشينز وإصابة سوزا، مؤكداً على أنه يتعاون "بشكل تامّ" مع التحقيقات التي تجريها الشرطة بشأن الحادث الذي وقع في ولاية نيو مكسيكو الأمريكية، الخميس الماضي، أثناء تصويره فيلم و"يسترن" الذي تدور أحداثه في القرن التاسع عشر، بعنوان "راست".

وفي تغريدة نشرها على حسابه في "تويتر"، كتب بالدوين: "ليس ثمة كلمات يمكن لها التعبير عن الصدمة والحزن الذي تملّكني إثر الحادث المأساوي الذي أودى بحياة هاليانا هاتشينز".

وقال بالدوين: "أنا أتعاون بشكل تامّ مع التحقيقات التي تجريها الشرطة لإماطة اللثام على ظروف حدوث هذه المأساة:" وأشار إلى أنه على اتصال بزوج القتيلة، مضيفاً: "قلبي محطمّ من أجل زوجها وابنها وكل من عرف وأحب هاليانا"، حسب تعبيره.

وكانت هاتشينز (42 عاماً) نُقلت على متن طوافة إلى مستشفى قريب لكنّها "ما لبثت أن فارقت الحياة متأثرة بإصابتها"، في حين نُقل سوزا (48 عاماً) في سيارة إسعاف إلى المستشفى وهو يرقد حالياً في قسم العناية المركّزة.

وكان المتحدث باسم شرطة سانتا في خوان ريوس قال لوكالة فرانس برس إن "الشرطة استجوبت بالدوين"، مشيراً إلى أن الممثل الهوليودي "أدلى بأقواله وأجاب عن بعض الأسئلة".

وأكد المتحدث أن بالدوين "حضر طوعاً" إلى مركز الشرطة "و"غادره بعد انتهاء التحقيق"، وقال: إن "أي اتهامات قضائية لم توجه ولم يوقَف أي شخص".

المصادر الإضافية • أ ف ب