المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

عراقيات يمارسن كرة القدم بمعقل داعش السابق في العراق

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
فتيات عراقيات يمارسن كرة القدم في مدينة بريطلة معقل داعش السابق.
فتيات عراقيات يمارسن كرة القدم في مدينة بريطلة معقل داعش السابق.   -   حقوق النشر  أ ف ب

من كان يتخيل فتيات يركلن الكرة في الموصل، التي احتلها تنظيم "داعش" الإرهابي قبل سنوات؟

لكن هذا الخيال أصبح حقيقة.. بدافع من مدربتهن، قامت فتيات بركل الكرة حول ملعب في برطلة بالعراق، كان معقلاً لتنظيم الدولة الإسلامية سابقاً.

في عام 2014، سيطر التنظيم على المدينة حين اجتاح الموصل عاصمة محافظة نينوى شمالي العراق، وفرض تفسيره المتشدد للإسلام على النساء.

فتحت أكاديمية لكرة القدم أبوابها للفتيات قبل ستة أشهر ووفرت لهن ملعباً رياضياً، بفضل تمويل من منظمة عراقية غير حكومية.

"هنا نفعل كل شيء لتعليم الفتيات أساسيات كرة القدم"، تقول المدربة جوان يوسف تشابا، خريجة التربية البدنية البالغة من العمر 22 عاماً،

وتضيف أن حلمها كان "إنشاء فريق نسائي ينافس في المستقبل".

المصادر الإضافية • أ ف ب