المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مؤسس "فيسبوك" يضيف أكثر من مائة فدان إلى ملكية مثيرة للجدل في هاواي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
شاطئ بيلا الذي يملكه مارك زوكربرغ في هاواي. 2017/01/15
شاطئ بيلا الذي يملكه مارك زوكربرغ في هاواي. 2017/01/15   -   حقوق النشر  رون كوسن/أ ب

اشترى مؤسس فيسبوك، مارك زوكربرغ مساحة عقارية تبلغ 110 هكتارا في ولاية هاواي بقيمة 17 مليون دولار، وفق صحيفة غارديان البريطانية. وتشمل المساحة التي اشتراها معظم بحيرة كالوكو التي تسببت في فيضانات مميتة قبل 15 سنة، والمعرضة حاليا لمخاطر عالية ما يجعلها تتطلب إصلاحات عاجلة.

البحيرة التي هي عبارة عن خزان للمياه يبلغ عمرها قرنا من الزمن، بمساحة 110 هكتارات، تسببت في مقتل سبعة أشخاص سنة 2006، عندما تحطم سدها متسببا في فيضانات مميتة إثر هطول أمطار غزيرة استمرت بضعة أسابيع.

وفي مزرعة كولاو يواصل زوكربيرغ مع زوجته بناء منزلهما، وبحسب المتحدث باسمهما، فإن الزوجين يعملان لتعزيز الزراعة المستدامة وحماية الحياة البرية في ملكيتهم.

وتأتي عملية شراء زوكربرغ الأخيرة، بعد أن استحوذ في مناسبتين على مساحة تبلغ 750 فدانا بمائة مليون دولار سنة 2014، ومساحة ثانية تبلغ 600 فدانا اشتراها في آذار/مارس الماضي بمبلغ 53 مليون دولار، وتتعلق بشاطئ عمومي ومزرعة لتربية الماشية.

وقد قوبلت عملية شراء زوكربرغ الضخمة بانتقادات واسعة، وأثارت الكثير من الجدل سنة 2016، إذ أغضب زوكربرغ جيرانه عندما أقام جدارا يحيط بأملاكه العقارية، في محاولة لتقليل الضجيج المتأتي من الطرقات، الشيء الذي حال دون وصول الناس إلى شاطئ "بيلا".

وفي عام 2017 رفع محامو زوكربرغ دعاوى قضائية ضد مئات السكان في هاواي، ممن لهم مصالح في مساحات صغيرة في حدود ممتلكاته، وتعبر تلك الدعاوى القضائية عن تاريخ الملكية المعقد لملكية الأرض في الدولة، ويمكن أن تجبر المالكين على بيع أراضيهم عن طريق المزاد، ويطلب أحيانا من المدعى عليهم أن يدفعوا الرسوم القانونية للمدعي، وهو في هذه الحالة مارك زوكربرغ، خامس أغنى رجل في العالم، وهو ما يعتبره خبراء قانون "وجها جديدا من "الاستعمار"، رغم أن "البيع القسري لا يؤدي إلى تهجير الناس فعليا، إلا أنه مسمار في نعش عملية الفصل عن الأرض" .

وفي النهاية أسقط زوكربرغ الدعوى، قائلا إنه يريد وزجته تصحيح الأمر، وإيجاد مقاربة أفضل، وفي نهاية المطاف بيعت المساحات الصغيرة من الأرض عن طريق المزاد.