المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قبل أيام من ذكرى "انتصار الثورة الإسلامية"..اعتقال إيراني بعد محاولته تدمير تمثال للخميني

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
صورة لآية الله روح الله الخميني على قبره، طهران، إيران.
صورة لآية الله روح الله الخميني على قبره، طهران، إيران.   -   حقوق النشر  Ebrahim Noroozi/Copyright 2019 The Associated Press. All rights reserved.

أوقفت السلطات الإيرانية شخصا يشتبه بتعديه على تمثال لمؤسس الجمهورية الإمام روح الله الخميني و"تدميره"، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي الأحد، وذلك قبل أيام من بدء إحياء الذكرى الثالثة والأربعين لانتصار الثورة الإسلامية.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية "إرنا" عن حميد رضا تأملي، المسؤول المحلي في مدينة أردستان (وسط)، قوله: "تلقينا تقريرا عن تعرض تمثال الإمام الخميني في مدينة أردستان للإساءة والتدمير أمس (السبت)".

وأضاف: "تم تحديد الشخص (الذي قام بذلك) في أسرع وقت، وإيداعه السجن".

ذكرى عودة الخميني إلى إيران بعد 14 عاما في المنفى

يأتي ذلك مع استعداد إيران لإحياء الذكرى الثالثة والأربعين لقيام الجمهورية الإسلامية، اعتبارا من الأول من شباط/فبراير مع ذكرى عودة الخميني إلى البلاد بعد قرابة 14 عاما في المنفى، وصولا الى الحادي عشر من الشهر ذاته، تاريخ انتصار الثورة التي قادها ضد نظام الشاه.

وأوضح تأملي أنه "في الوقت الراهن، ليس بالإمكان التكهن بالدوافع المحددة لما قام به المتهم".

وتقع أردستان في محافظة أصفهان وسط إيران، ويقطنها أكثر من 15 ألف نسمة.

ويأتي الاعتداء على تمثال الإمام الخميني، بعد أسبوعين على إعلان السلطة القضائية توقيف شخص يشتبه بضلوعه في إضرام النار بتمثال للواء الراحل قاسم سليماني بجنوب غرب البلاد، تزامنا مع الذكرى السنوية الثانية لاغتياله بضربة جوية أمريكية في بغداد.

المصادر الإضافية • أ ف ب