المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيسة وزراء مولدوفا: أزمة لاجئي أوكرانيا أكبر من قدراتنا ونحتاج مساعدات ضخمة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Sandor Zsiros  & يورونيوز
euronews_icons_loading
رئيسة وزراء مولدوفا: أزمة لاجئي أوكرانيا أكبر من قدراتنا ونحتاج مساعدات ضخمة
حقوق النشر  euronews

مع الغزو الروسي لأوكرانيا ، وجدت مولدوفا المجاورة نفسها على خط المواجهة في أزمة اللاجئين. بعد أيام من الهجوم، طلبت الدولة -التي لديها منطقة انفصالية تنتشر فيها قوات روسية -عضوية الاتحاد الأوروبي. تحدثنا مع رئيسة وزراء مولدوفا ناتاليا غافريليتسا.

يورونيوز: كيف ترين الوضع الأمني في بلدك في ظل الحرب في أوكرانيا؟ هل مولدوفا تحت تهديد عسكري روسي مباشر؟

ناتاليا غافريليتسا، رئيسة وزراء مولدوفا: ما يحدث في أوكرانيا مؤسف للغاية. نحن ندين الحرب وندعم بقوة استقلال أوكرانيا وسلامتها الإقليمية داخل حدودها المعترف بها دولياً. نحن نعيش في منطقة معقدة فيها قضايا أمنية عدة بعضها يتعلق بمولدوفا أيضاً كقضية ترانسنيستريا والمنطقة الانفصالية. لكننا لا نشهد حاليا أي خطر ممتد إلى منطقة ترانسنيستريا. نحن مستمرون بالالتزام بصيغنا التفاوضية. مولدوفا بلد محايد. حيادها مكرس في الدستور ونتوقع من الجميع التصرف وفقاً لهذا المبدأ.

يورونيوز: ما خطتكم إذا فشلت القوات الروسية بالتوقف عند حدودكم؟

غافريليتسا: هذا سيناريو افتراضي. نحن الآن نركز بشكل كبير على إدارة التدفق الكبير للاجئين. لدينا أكثر من مائتين وخمسين ألف شخص عبروا الحدود من أوكرانيا. لدينا مائة وعشرون ألفًا يُقدر أنهم بقوا في مولدوفا، وهو أكبر عدد في أوروبا مقارنة بعدد السكان. وصلنا إلى أقصى قدراتنا الحالية ونحتاج الكثير من المساعدة الدولية للتعامل مع هذه الأزمة الإنسانية الهائلة. لذلك نحن نركز على التحديات التي نواجهها الآن عوض مناقشة سيناريو افتراضي.

يورونيوز: في الواقع، نريد أن نسألك عن هذا، كيف تتعاملون مع التدفق الهائل للاجئين مقارنة بالحجم الصغير نسبياً لبلدكم؟ هل تحتاجون مزيداً من المساعدة الدولية في هذا الشأن؟

غافريليتسا: بالتأكيد نحتاج، كما ذكرت سابقاً، هذا أكبر تدفق للاجئين شهدته مولدوفا على الإطلاق، ولكن ربما أيضاً الأسرع الذي تشهده أوروبا، كما أعتقد. حجم تدفق اللاجئين أكبر من تقديرات مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، والتي صدرت قبل بدء العملية العسكرية. مولدوفا بالطبع دولة ذات موارد محدودة للغاية، نحن بالتأكيد بحاجة إلى مساعدة مالية و مساعدة في المجال الإنساني لنتمكن من دعم اللاجئين والتعامل مع هذا التدفق. وطالما استمرت الأعمال العسكرية نتوقع استمرار التدفق. لذلك نطالب بشكل عاجل بممرات خضراء لبلدان أخرى، وكذلك بمساعدة مالية للاستمرار بالإنفاق الذي نقوم به حالياً وتغطية النفقات التي تكبدناها في الأيام العشرة الماضية. بدأنا للتو بتلقي بعض المساعدات في المجال الإنساني. العبء على موارد مولدوفا كبير.

يورونيوز: لديكم منطقة ترانسنيستريا الانفصالية وفيها قاعدة عسكرية روسية. هل رصدتم أي أنشطة عسكرية غير عادية هناك؟ وهل تعتقدون أن الجنود هناك قد ينضمون إلى الصراع؟

غافريليتسا: في الواقع، كما ذكرت، لدينا منطقة ترانسنيستريا الانفصالية. لدينا قوات روسية متمركزة هناك. طالبنا باستمرار طوال ثلاثين سنة مضت بسحب القوات. لا نرى حالياً أي مخاطر أو خطط للمشاركة. لكن بالطبع، لا يقين، يعتمد الوضع على التطور في أوكرانيا. كما قلت، نحن دولة محايدة ونتوقع من جميع الشركاء الدوليين التصرف وفقاً لمبدأ الحياد. في الوقت الحالي، نحن نناقش ضمن صيغ التفاوض الحالية ولا نرى أي إشارات أو أي خطط للمشاركة.

يورونيوز: قدمت مولدوفا طلب عضوية في الاتحاد الأوروبي الأسبوع الماضي. عادة، تستغرق عملية الانضمام عقوداً. هل ترى فرصة لتسريع العملية في الوضع الحالي؟

غافريليتسا: نحن ندرك أن عملية الاندماج الأوروبي هي عملية تحول طويلة. في الوقت نفسه، في ظل الوضع الأمني في هذه المنطقة، سيكون ترشيح البلاد التي قدمت طلبات انضمام إشارة مهمة جداً لشعوب هذه البلدان بأنهم مرحب بهم في العالم الحر، مرحب بهم في الاتحاد، حيث، كما تعلمون، القيم الديمقراطية وسيادة القانون واحترام حقوق الإنسان واحترام القانون الدولي هي مبادئ أساسية. وبالطبع، نحن على استعداد للقيام بالواجب الضروري لتحقيق معايير الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

يورونيوز: تقول بعض الأحزاب السياسية الرومانية إنه يجب إجراء استفتاء حتى تتمكن مولدوفا من الاتحاد مع رومانيا والانضمام إلى الاتحاد الأوروبي والناتو بهذه الطريقة. هل هذا السيناريو مطروح على الطاولة؟

غافريليتسا: في الوقت الحالي، نحن لا نناقش هذا الخيار.

يورونيوز: كيف سيكون الاندماج الغربي في حالة مولدوفا مع وجود منطقة انفصالية موالية لروسيا فيها؟ من الواضح أن فلاديمير بوتين، الذي يحاول استعادة الاتحاد السوفياتي السابق، سيحاول منع ذلك. كيف ترون هذه القضية؟

غافريليتسا: مرة أخرى، أعتقد أن هذا سؤال افتراضي. نحن نعمل حالياً ضمن صيغ التفاوض المتفق عليها. وسنعمل مع جميع الشركاء الدوليين، بالاعتماد على التطورات والتغييرات في الظروف، لتصميم أفضل طريقة وأفضل صيغة تفاوض لمواصلة المناقشات حول الاندماج.

يورونيوز: تحدثتِ عن حياد بلدك. هذا يعني أن الانضمام إلى الناتو مستبعد، أليس كذلك؟

غافريليتسا: مبدأ الحياد هذا منصوص عليه في الدستور، وسنعمل على تحقيق الاندماج مع الاتحاد الأوروبي ، لكننا لن نسعى للحصول على عضوية حلف الناتو.