euronews_icons_loading
البرلمان الإسباني يلطخ بطلاء أحمر من ذرف ناشطين بيئيين.

قام نشطاء تمرد العلماء، الذراع العلمية لمنظمة "تمرد إنقراض"، برش الطلاء الأحمر على درج وأعمدة مبنى البرلمان الإسباني الأربعاء في عمل يهدف إلى لفت الانتباه إلى مطالبهم للحكومة باتخاذ إجراءات طارئة بشأن تغير المناخ. إلقاء الطلاء الأحمر على البرلمان يترجم حسب المنظمة "النزيف" الذي يتعرض له كوكب الأرض جراء الضرر الذي يلحقه البشر به. وركض نحو 30 ناشطا، بعضهم يرتدي ثيابا بيضاء، نحو المدخل الرئيسي للمبنى مرددين هتافات مثل "لا تعمل بل تموت" وطالبوا السياسيين باتخاذ إجراءات عاجلة وأقوى لوقف الاحتباس الحراري. تأتي هذه المظاهرة بعد نشر تقرير الأمم المتحدة الذي يحذر فيه الخبراء من ضرورة خفض الانبعاثات بمقدار النصف في عام 2030.

No Comment المزيد من