المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كريم بنزيما ينال جائزة الاتحاد الأوروبي لأفضل لاعب

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
اللاعب كريم بن زيما يحمل جائزة أفضل لاعب في أوربا
اللاعب كريم بن زيما يحمل جائزة أفضل لاعب في أوربا   -   حقوق النشر  Emrah Gurel/Copyright 2022 The Associated Press. All rights reserved

كوفئ الفرنسي كريم بنزيما على جهوده ومساهمته في قيادة فريقه ريال مدريد الإسباني للفوز بثنائية الدوري المحلي ومسابقة دوري أبطال أوروبا، وذلك بنيله جائزة الاتحاد الأوروبي "ويفا" لكرة القدم لأفضل لاعب.

ويأتي اختيار الفرنسي البالغ 34 عاماً كأفضل لاعب في القارة العجوز خلفاً للإيطالي جورجينيو الذي نالها العام الماضي بعد قيادة منتخب بلاده الى لقب كأس أوروبا وفريقه تشلسي الإنكليزي الى لقب دوري الأبطال، ليعزز حظوظه في نيل الجائزة الأهم وهي الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم والمقرر منحها من قبل مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية في 17 تشرين الأول/أكتوبر.

وبعد قيادته ريال لإحراز لقب دوري الأبطال للمرة الرابعة عشرة في تاريخه بفوزه في النهائي على ليفربول الإنكليزي، رأى بنزيما بأنه فعل كل ما في وسعه خلال الموسم ليكون المرشح الأبرز للفوز بجائزة الكرة الذهبية.

ولم يسجل في المباراة النهائية على ملعب "ستاد دو فرنس" بعد أن حمل هدف الفوز توقيع البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور، إلا أن الفرنسي تصدّر ترتيب هدّافي المسابقة القارية الأم الموسم الماضي مع 15 هدفاً، بينها 10 في الأدوار الإقصائية.

وقال لقناة "كانال بلوس" بعد المباراة رداً على سؤال عمّا إذا كان يفكر بالكرة الذهبية "بالطبع...الآن سأنضم الى المنتخب الوطني ولكن أعتقد أنه على صعيد النادي لا يمكنني القيام بأفضل من ذلك. سنرى ما سيحصل. على كل حال، أنا فخور بما حققته".

وأنهى المهاجم الفرنسي الموسم الماضي برصيد 44 هدفاً مع ريال مدريد في جميع المسابقات، بينها 27 في الدوري ساهمت بتتويج الفريق بطلا لإسبانيا.

سجل "هاتريك" أمام كل من باريس سان جرمان الفرنسي وتشلسي الانكليزي في الدورين ثمن النهائي وربع النهائي توالياً، بالاضافة الى هدف إياباً ضد النادي اللندني وثلاثة أهداف في مباراتين ضد الفريق الإنكليزي الآخر مانشستر سيتي في نصف النهائي.

قال في إشارة الى الـ"ريمونتادا" الرائعة التي حققها ريال مرات عدة في طريقه الى النهائي وأصبح أول فريق يتوج باللقب رغم خسارته ثلاث مباريات في الأدوار الإقصائية "ليس هناك حظ، بإمكانك أن تكون محظوظاً مرة واحدة، ولكن ليس في كل مرة. استحقينا الفوز، لقد قمنا بمجهود كبير، عدنا كل مرة ولم نستسلم".

وبات في رصيد بنزيما خمسة ألقاب في دوري الأبطال وأكد أن إنهاءه الموسم في صدارة هدافي البطولة هو "استثنائي، ولكن الامر الاهم هو الفوز باللقب الخامس في دوري الابطال".

ولم يكن بنزيما الشخص الوحيد من ريال مدريد الذي يكافأ على جهوده، إذ نال مدربه الإيطالي كارلو أنشيلوتي جائزة أفضل مدرب.

عاد أنشيلوتي الصيف الماضي الى العاصمة الاسبانية للإشراف على النادي الملكي للمرة الثانية بعد مرور أول بين 2013 و2015 قاده خلاله الى اللقب العاشر "لا ديسيما" في 2014، وذلك من أجل الاستمرار في كتابة التاريخ.

وقد نجح بالفعل في كتابة التاريخ بعدما بات الموسم الماضي أول مدرب على الإطلاق يفوز بلقب دوري أبطال أوروبا أربع مرات، بعدما أضاف لقبيه مع ريال الى اللذين أحرزهما عامي 2003 و2007 مع فريقه السابق ميلان.

وكوفئت الهولندية سارينا فيغمان على قيادتها إنكلترا لإحراز كأس أوروبا للسيدات لأول مرة في تاريخها، بنيلها جائزة أفضل مدربة.