المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بعد تقرير للأمم المتحدة.. الاتحاد الأوروبي يدين انتهاكات حقوق الإنسان بالصين

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
بعد تقرير للأمم المتحدة.. الاتحاد الأوروبي يدين انتهاكات حقوق الإنسان بالصين
بعد تقرير للأمم المتحدة.. الاتحاد الأوروبي يدين انتهاكات حقوق الإنسان بالصين   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

بروكسل (رويترز) – قالت المفوضية الأوروبية يوم الخميس إنها تدين بشدة انتهاكات حقوق الإنسان في الصين تعليقا على تقرير للأمم المتحدة جاء فيه أن الصين ربما تكون قد ارتكبت جرائم ضد الإنسانية في منطقة شينجيانغ.

وقال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية في إفادة صحفية “نقيم حاليا مضمون التقرير وسنصدر ردا في الوقت المناسب”.

وتابع قائلا “لكن كما قلنا من قبل، الاتحاد الأوروبي يدين بشدة انتهاكات حقوق الإنسان في شينجيانغ ومناطق أخرى من الصين وخاصة اضطهاد الويغور وأفراد آخرين ينتمون لقوميات أو أديان أو عرقيات تشكل أقليات”.

وقالت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان المنتهية ولايتها ميشيل باشيليت في تقرير يوم الأربعاء إن “الاحتجاز التعسفي والتمييزي” للويغور وغيرهم من المسلمين في منطقة شينجيانغ في الصين قد يشكل جرائم ضد الإنسانية.

والتقرير الذي صدر قبل دقائق من انتهاء ولاية باشيليت التي استمرت أربع سنوات قال إن الانتهاكات تمت في شينجيانغ “في سياق تطبيق الحكومة لاستراتيجيات مكافحة الإرهاب و’التطرف’”.

ونفت الصين بشكل تام وقاطع ارتكاب أي انتهاكات في شينجيانغ وأصدرت ردا مؤلفا من 131 صفحة على تقرير الأمم المتحدة المؤلف من 48 صفحة.

وقال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية “يواصل الاتحاد الأوروبي دعوة الصين للوفاء بالتزاماتها المتعلقة بحقوق الإنسان بموجب القانون المحلي والدولي”.