المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: البحث عن الروس.. لعبة جديدة ينتهجها الأطفال في أوكرانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
طفل أوكراني يلعب دور مراقبة طريق. لوزوفا/أوكرانيا. 2022/09/08
طفل أوكراني يلعب دور مراقبة طريق. لوزوفا/أوكرانيا. 2022/09/08   -   حقوق النشر  أ ف ب

فرضت الحرب الروسية على الأطفال الأوكرانيين ابتكار طرق جديدة للعب والترفيه، يمكنها المساهمة في رفع روح المواطنين المعنوية. ورغم بدء الفصل الدراسي في البلاد الأسبوع الماضي بشكل افتراضي على الإنترنت، ينهي الأطفال في إقليمي دونباس وخاركيف دروسهم ثم يخرجون لممارسة لعبة "البحث عن الروس".

وتقوم اللعبة على ارتداء الأطفال معاطف مموهة وحملهم بنادق خشبية وبلاستيكية غير حقيقية، وتوقيفهم للسيارات العابرة في الشارع بحثاً عن "مخترقين روس محتملين". ويطلب الأطفال من ركاب السيارات إخراج بطاقات تعريفهم للتأكد من كونهم أوكرانيين.

وقال أحد الأطفال ويدعى نازار: "نوقفهم ونقول: اللواء 93 يحييكم"، في إشارة إلى وحدة أوكرانية تقاتل القوات الروسية في منطقة خاركيف شمال شرق البلاد. وأضاف الطفل الذي يبلغ من العمر 11 عاماً قوله: "اللواء 93 أسطوري حقا. إنهم يدافعون عنا حتى نتمتع بحياة سلمية".

وعبر الأطفال عن رغبتهم في احتراف القتال العسكري يوما ماً، من أجل الدفاع عن أوكرانيا في المستقبل. ولا تقتصر اللعبة على الترفيه فقط، بل يقوم بعض الأطفال بجمع التبرعات المالية من راكبي السيارات ومنحها للجيش الأوكراني.

وقال الطفل ماكسيم (10 سنوات) إنه تمكن من جمع ما يعادل 400 دولار أمريكي ومنحها للجيش. كذلك يقوم البعض الآخر بتوقيف السيارات لتقديم المشروبات الساخنة للركاب.