بعد اشتباكات في القدس الشرقية.. إسرائيل تعتقل عشرات الفلسطينيين

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
الشرطة الإسرائيلية تعتقل فلسطينيا خلال مواجهات في مخيم شعفاط بالقدس، الأربعاء 12 أكتوبر 2022.
الشرطة الإسرائيلية تعتقل فلسطينيا خلال مواجهات في مخيم شعفاط بالقدس، الأربعاء 12 أكتوبر 2022.   -   حقوق النشر  AP Photo

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية ليل الأربعاء الخميس عددا من الفلسطينيين الذين قالت إنهم متورّطون في المواجهات العنيفة التي دارت في القدس الشرقية بالضفة الغربية المحتلة.

وأشارت الشرطة إلى اعتقال تسعة مشتبه بهم. وأوضحت أنها اعتقلت منذ الأربعاء "23 مشتبها بهم، من سكان القدس الشرقية" بسبب "انتهاك النظام العام، وإلقاء حجارة وزجاجات حارقة ومهاجمة أفراد الشرطة".

ونظّم الفلسطينيون الأربعاء إضرابات وتظاهرات في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلة احتجاجا على الإجراءات الإسرائيلية التي فُرضت على مخيم شعفاط للاجئين الفلسطينيين شمال شرق القدس بشكل خاص في أعقاب مقتل جندية.

وقُتلت الجندية الإسرائيلية نوا لازار السبت عند حاجز مخيم شعفاط للاجئين الفلسطينيين في القدس الشرقية، قبل أن يبدأ الجيش والشرطة عملية مطاردة للعثور على منفّذ الهجوم.

واندلعت اشتباكات الأربعاء في المخيم بين القوات الإسرائيلية المدجّجة بالأسلحة وفلسطينيين رشقوهم بالحجارة كما أعلن أهالي المخيم الذين يزيد عددهم على 130 ألف نسمة العصيان المدني رفضا للإجراءات الإسرائيلية.

وقال المتحدث باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) كاظم أبو خلف لوكالة فرانس برس، إنّ إحكام السيطرة على مداخل المخيّم وأعمال العنف أدّت إلى إغلاق المدارس والمراكز الصحية، وأضاف أن "الوضع هناك متوتّر حقّاً".

من جهته، قال المسعف منيب القطب لفرانس برس "لدينا إصابات كثيرة بالرصاص المطاطي واستنشاق الغاز المسيل للدموع".

كذلك، وقعت مواجهات في حيّي العيسوية وسلوان حيث أصيب ضابطا شرطة بجروح طفيفة، حسبما أفادت الشرطة.

وقُتل جندي إسرائيلي مساء الثلاثاء في هجوم جديد قرب نابلس في شمال الضفة الغربية المحتلة.

وكثّف الجيش الإسرائيلي عملياته واعتقالاته في الضفة الغربية، في أعقاب الهجمات الدامية ضدّ الإسرائيليين منذ آذار/مارس.

وقال نادي الأسير الفلسطيني الخميس إن نحو 21 فلسطينيا تم اعتقالهم من قبل القوات الإسرائيلية في أنحاء متفرقة من الضفة الغربية وخاصة من القدس.

فيما قال الجيش الإسرائيلي إنه اعتقل الخميس ستة فلسطينيين لضلوعهم في أنشطة إرهابية في الضفة الغربية.

وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني عن إصابة شخصين بجروح في قرية كفر ذان قرب جنين.

وقُتل فلسطيني يبلغ من العمر 18 عاماً الأربعاء برصاص الجيش الإسرائيلي خلال مواجهات في مخيّم العروب للاجئين قرب الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وقتل منذ الربيع الماضي أكثر من 20 شخصاً غالبيتهم من المدنيين داخل إسرائيل وفي الضفة الغربية المحتلة في هجمات نفذها فلسطينيون بعضهم من سكان إسرائيل، وقتل ثلاثة من المهاجمين خلالها.

وكثفت القوات الإسرائيلية رداً على الهجمات عملياتها العسكرية في الضفة الغربية حيث قتل وفقا لأرقام وزارة الصحة الفلسطينية منذ مطلع العام الحالي أكثر من 109 فلسطينيين بينهم نشطاء ومدنيون والصحافية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة.

وتشير أرقام مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) إلى مقتل 84 فلسطينيا منذ الأول من كانون الثاني/يناير 2022 وحتى 20 أيلول/سبتمبر الفائت.