السلطات المكسيكية تحذر بعد تسمم تلاميذ بسبب تحدٍّ على تيك توك

طلاب مرحلة ثانوية يقضون وقتهم على وسائل التواصل الاجتماعي - أرشيف
طلاب مرحلة ثانوية يقضون وقتهم على وسائل التواصل الاجتماعي - أرشيف Copyright Vahid Salemi/Copyright 2022 The AP. All rights reserved.
Copyright Vahid Salemi/Copyright 2022 The AP. All rights reserved.
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

قالت وزيرة الصحة في نويفو ليون ألما روسا "للأسف، غالباً ما تتسبب التحديات التي تنتشر عبر شبكات التواصل الاجتماعي في تعريض صحة الآخرين للخطر".

اعلان

حذّرت السلطات المكسيكية من مخاطر تحدٍّ رائج عبر منصة تيك توك، تسبّب في تسمّم عدد من التلاميذ عقب تناولهم نوعاً من الأدوية.

ويتمثل التحدي الذي ينضوي تحت هدف "مَن ينام آخراً يفوز"، في محاولة بقاء الأشخاص مستيقظين بعد تناولهم عقار كلونازيبام الذي يُستخدم عادةً لمعالجة نوبات الصرع أو نوبات الهلع أو القلق المفرط.

ويشكل النعاس أحد الآثار الجانبية للدواء.

وأشارت هيئة السلامة العامة في العاصمة الخميس إلى أنّ عناصر الإسعاف عالجوا خمسة قاصرين تعرّضوا للتسمم داخل إحدى مدارس مكسيكو.

وأبلغت سلطات ولاية نويفو ليون الشمالية عن ثلاث حالات مماثلة سُجلت فيها.

ولم يصب أي تلميذ بأعراض خطرة.

وقالت وزيرة الصحة في نويفو ليون ألما روسا "للأسف، غالباً ما تتسبب التحديات التي تنتشر عبر شبكات التواصل الاجتماعي في تعريض صحة الآخرين للخطر".

وانتشرت عبر تيك توك مقاطع فيديو عدة تظهر أشخاصاً يصوّرون أنفسهم وهم يتناولون العقار وينتظرون نتائج ذلك.

viber

إلا أنّ مستخدمين آخرين نشروا مقاطع فيديو حذّروا فيها من خطورة التحدي الذي سبق أن انتشر في تشيلي.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بدون تعليق: مكسيكيون يتظاهرون ضد نشر الحرس الوطني في شبكة المترو

"فيسبوك" تواجه صعوبة في استقطاب الشباب.. والسبب "تيك توك"

كيف تساعد الحيوانات على معالجة مشكلات الصحة النفسية في المكسيك؟