غوتيريش: تزامن رمضان مع أعياد الفصح هو لحظة للاتحاد من أجل السلام

غوتيريش خلال المقابلة التلفزيونية
غوتيريش خلال المقابلة التلفزيونية Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

في زيارة رمضان التضامنية لهذا العام، سيزور غوتيريش الصومال، البلد الذي يعاني من الجفاف الشديد وانعدام الأمن الغذائي.

اعلان

مع تزامن شهر رمضان المبارك وأعياد الفصح في الفترة عينها، اعتبر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أن "هذه هي اللحظة التي يجب أن نتحد فيها جميعاً من أجل السلام".

وقال غوتيريش في مقابلة تلفزيونية: "لأولئك الذين يؤمنون بالله بطرق وتعبيرات مختلفة، ليصلوا صلاة موحدة من أجل السلام".

ومنذ سنوات، أطلق غوتيريش زيارات تضامنية في شهر رمضان، وتحديدًا عندما كان المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

AP Photo
غوتيريش خلال المقابلة التلفزيونيةAP Photo

وفي كل عام، كان يذهب إلى بلد به مخيمات لاجئين من المسلمين، ليصوم مع المجتمعات المحلية لاحترام التقاليد والقيم الدينية المختلفة.

وبعد أن أصبح الأمين العام للأمم المتحدة، حافظ غوتيريش على التقليد، مركزًا على المجتمعات المسلمة حول العالم وليس فقط مخيمات اللاجئين.

وفي زيارة رمضان التضامنية لهذا العام، سيزور غوتيريش الصومال، البلد الذي يعاني من الجفاف الشديد وانعدام الأمن الغذائي.

رسالة رمضان

وفي رسالة سابقة خاصة بشهر رمضان، أكد غوتيريش أن "رمضان شهر للتدبُر والتعلم ويمثل وقتًا نجتمع فيه بروح من التفاهم والرحمة، تربطنا أواصر إنسانيتنا المشتركة".

وشدد الأمين العام على أن رسالة الأمم المتحدة تهدف أيضًا لتعزيز الحوار ووحدة الصف والسلام.

وأضاف: "في هذه الأوقات العصيبة، يفيض فؤادي بمشاعر المواساة وبالدعاء لأولئك الذين يقاسون ويلات النزاع والتشرد ويكابدون الآلام. وأضم صوتي إلى كل من يحتفلون بشهر رمضان داعيًا إلى السلام والاحترام المتبادل والتضامن".

ودعا غوتيريش إلى الاستلهام بقِيم هذا الشهر المبارك لإقامة عالم أكثر عدلًا وإنصافًا للجميع.

المصادر الإضافية • أ ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: رمضان يفاقم معاناة النازحين المسلمين في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية

أوستن يلتقي غالانت في واشنطن لبحث كيفية هزيمة حماس دون اللجوء إلى غزو بري لرفح

بعد الفيتو الأميركي.. ماذا يُنتظر من اجتماع الأمم المتحدة الخاص بشأن غزة؟